10 فنانًا «بهدلهم الفقر».. أحدهم باع أثاث منزله والآخر تسول في الشوارع

الكثير منا يظن أن الفنانين ولدوا وسيظلوا يعيشون وفي فمهم ملعقة ذهب وان كل طلباتهم مجربة وأنهم يعيشون حياة وردية ولكن هذا لم يحدث فهم أيضاً يتألمون مثلنا ومنهم من عاش حياة الفقر والضنك وخاصة فناني الزمن الجميل حيث كانت أجور الفنانين منخفضة على عكس الآن الفنان يؤدي دور في مسلسل بملايين الجنيهات على حسب شهرته، وكان الفنان في السابق يسعى لتكوين شهرة والمال كان اخر شئ، ومن خلال هذا التقرير نرصد لكم اهم فنانين الزمن الجميل الذين بهدلهم الفقر.

10 فنانًا «بهدلهم الفقر».. أحدهم باع أثاث منزله والآخر تسول في الشوارع 1 19/12/2017 - 11:23 ص
  • الفنان يونس شلبي :

ادي يونس شلبي ما يقرب من قانون فيلما كان آخرهم امير الظلام مع الفنان عادل امام، كما شارك في العديد من المسلسلات التلفزيونية، وقد توفي في عام ٢٠٠٧ عن عمر ٦٦ عاما بعد صراع طويل مع المرض واضطرت أسرته الي بيع أملاكهم حتى يستطيعوا علاجه.

  • تحية كاريوكا:

كانت معروفة انها من عظماء الرقص الشرفي وشاركت في الكثير من الافلام ولكن في نهاية حياتها عاشت حياة قاسية بلا مسكن أو أموال وسكنت مع سيدة لا تعرفها وكان سمير صبري هو من ينفق عليها لمدة ثلاث سنوات واموت لها الفنانة فاتن حمامة شقة حتى تعيش بها وتوفيت بعد ذلك عمر ٨٠ عاما بسبب تعرضها لجلطة رئوية حادة.

  • عبد العزيز مكيوي

شارك في العديد من الأعمال الفنية وكان عضو بالنقابة وكان مثقف للغاية ودرس ثلاث لغات، ولكن تخلى عنه أقاربه وأصدقائه وكانت اخرتها متسول في شوارع الإسكندرية وفي عام ٢٠١١ تعرض لحادث سير وتم علاجه ع نفقة الدولة وتوفي بعدها بأحد دور المسنين.

  • امين الهنيدي :

كان أحد فنانين الكوميديا وقدم أكثر من ٤٠ فيلم وفي نهاية حياته أصيب بمرض السرطان المعدة وكان يعالج على نفقة الدولة ولكن لم يكن من أهله مالا لاستلام جثته أو دفع تكاليف الدفن.

  • عماد حمدي :

والذي لقب يفتي الشاشة الأول كان يعيش حياة ميسورة وشارك في الكثير من الأعمال الفنية ولكنه في آخر أيامه أصيب بالعمى وانفصلت عنه زوجته وقتها الفنانة نادية الجندي وبعدها أصيب بالاكتئاب بعد أن توفي اخوه التؤام ثم دخل في معاناة مع المرض اضطر لبيع اثاث منزله.

  • الفنان حسن فايق :

ادي أكثر من ١٥٠ فيلم وبرع في تقديم كل الأدوار إلا أنه أصيب بالشلل النصفي وتجاهله المسئولون.

  • زينات صدقي

شاركت في الكثير من الأعمال الفنية وأصيب زينات في اخر ايامها بالالتهاب الرئوي ورغم فقرها لم تطلب من اي شخص جنيه وقامت ببيت بيتها.

  • اسماعيل ياسين

الكوميديان الذي أفتى عمره للفن إلا أنه في الستينات ابتعدت عنه الشهرة والأضواء بسبب مرضه وفوجئ بتراكم الضرائب وأصبح مطارد بالديون وباع عمارته التي كان يحلم بها لسداد ديونه وبعدها أصيب بأزمة قلبية وتوفي على إثرها.

  • عبد الفتاح القصري :

كان واحدا من عمالقة الكوميديا وشارك في عدد كبير من الافلام السينمائية وكانت نهايته مأسوية حيث اصيب بالعمى وتنكرت منه زوجته الرابعة وانفصلت عنه بعد أن جعلته يبيع لها أملاكه وهدمت له الحكومة البيت الذي يعيش فيه فعاش في حجرة واحدة في أحد البيوت الفقيرة

  • عبد السلام النابلسي :

وهو من اصل فلسطيني وشارك في الكثير من الأعمال الفنية وهاني في نهاية حياته من الفقر وافلس بسبب البنك الذي كان يضع فيه كل أمواله أفلس وعانى من المرض والفقر وامتنع عن تناول الطعام قبل وفاته بخمس ايام ولم تجد زوجته مصاريف الدفن أو الجنازة وتكفل فريد الاطرش جميع المصاريف.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.