٥ عوامل يتم من خلالها نجاح أو فشل الزواج

توجد مجموعة من الأبعاد والعوامل التي في ضوئها يمكن تحديد للرجل أو المرأة هل ما إذا كان مؤهلون للزواج أو غير مؤهلين، فالزواج أحد الأنظمة الاجتماعية الأكثر انتشارا على مستوي العالم، فتلك النظام يحتاج إلى معايير من خلالها يمكن أن نتنبأ بفشل أو نجاح تلك الشراكة الزوجية، وفيما يلي سوف نستعرض مجموعة من العوامل التي من خلالها سوف نستطيع تحديد نجاح الشراكة أو فشلها:

٥ عوامل يتم من خلالها نجاح أو فشل الزواج 1 8/9/2021 - 1:04 ص
  1. العامل الاجتماعي:
  • اختيار شريك الحياة: لأبد وأن تكون هناك اهتمامات مشتركة بين الزوج والزوجة، مع ضرورة التقارب الفكري وليس بالضرورة التطابق الفكري، مع مراعاة أنه لا يوجد أشخاص متطابقون.
  • التكافؤ الاجتماعي: بين الزوج والزوجة من الضروريات اللازمة لنجاح الحياة الزوجية حيث من الضروري وجد لغة حوار ومشاركة حياتية أساسها التفاهم والتشارك.
  • المسئولية الأسرية: على الزوجين أن يكونوا على وعي أن كلاهما لهم التزامات متبادلة على الأخر وعليهم أدائها بشكل مستمر.
  1. العامل الاقتصادي:

العامل الاقتصادي قمة في الأهمية فالحياة الزوجية لها متطلبات ومسئوليات من الضروري جداً أن يكون المستوي الاقتصادي على ما يرام، أو أن تكون الزوجة على معرفة مسبقة بظروف زوجها الاقتصادية ولها أن تتقبل الحياة وتساعد زوجها أو لا تتقبلها، مع ضرورة أن يساندوا بعضهم البعض لتستمر الحياة.

  1. العامل النفسي:

العديد من الأشخاص غير مؤهلين نفسياً للخوض في تجربة زواج سواء كان من الشخص المناسب أو غير المناسب، فبعضهم يرفضون فكرة المشاركة الزوجية نفسها، فهؤلاء ليس من الضروري أن يقبلوا على الزواج لأنهم على الأرجح سيفشلون في التجربة وسوف يتسببون في متاعب بالنسبة للطرف الأخر.

  1. العامل الثقافي:
  • العادات والتقاليد البالية:

بعض الثقافات تتطلب أن يكون الرجل هو القائم على متطلبات المنزل ومصروفات المنزل، وليس على الزوجة أي دور في ذلك، بالإضافة إلى العادات والتقاليد البالية التي لا تتناسب مع طبيعة العصر، بالإضافة إلى تكاليف الزواج الباهظة التي تتخطي مبالغ تفوق قدرات الزوجين أحياناً، وفى بعض المجتمعات من الضروري الإكثار من مستلزمات المنزل بدون الحاجة إلى هذا الكم الهائل من الأغراض المنزلية.

  • المعتقدات الخاطئة:

في بعض المجتمعات ضروري أن يتم (ختان الإناث) لكي تتزوج إلى أن تصل الفتاة سن الزواج فلابد أن تجري عملية ختان قبل موعد الزواج، اعتقادا منهم أن الختان يعف المرأة من ارتكاب الفواحش.

  1. العامل الصحي:

من الضروري على جميع المقبلين على الزواج رجال ونساء الخضوع للفحوصات اللازمة قبل الزواج، وتحديد ما إذا كانت الزوجة او الزوج يعانون من مشكلات صحية ومن الضروري معالجتها إذا تم التأكد من وجود مرض عضوي، لأنها في النهاية يمكن أن تؤثر على الجنين فيمكن أن تسبب له إعاقة، وعلى كلا من الزوجين مصارحة الأخر بالأمراض التي يعاني منها.



اترك تعليقا