وفاة الإعلامية البحرينية صابرين بورشيد بعد صراعها مع المرض


توفيت الفنانة والإعلامية البحرينية، صابرين بورشيد عن يعمر يناهو 34 عاماً، بعد صراعها مع مرض السرطان، وقف ما أعلنت عنه وسائل الإعلام البحرينية، انتشر خبر وفاتها عبر مواقع التواصل الإجتماعي عبر هاشتاق ” #صابرين_بورشيد”، ودعوا لها بالمغفرة، حيث قام والد الفنانة صابرين بورشيد بأعلان عن خبر وفاتها عبر حساباته الخاصة على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث كتب:” لله ما أعطى ولله ما أخد، ماتت صابرين…عظم الله أجركم”.

وفاة الفنانة والإعلامية البحرينية صابرين بورشيد بعد صراع مرير مع المرض

وقبل فترة كان والد الفنانة قد أعلن أن حياة ابنته في خطر، و أنها بحاجة إلى عمل عملية عاجلة، وأوضح أن حالتها صعبة جداً حيث تعاني من 3 أورام في الرأس من الجهة اليسار، حيث بدأ المرض بها أصبحت ابنته تنام بكثره، و لا تتذكر أصدقائها، و أنها لا تتذكر إلا عائلتها، ونقلها إلى مستشفى قوة دفاع البحرين وأخبروه بعد العديد من الفحوصات أن ابنته تعاني من أورام في رأسها من جهة اليسار.

وفقاً لتصريحات المستشفى، قام والد الفنانة وناشد ملك البحرين بأن يتم علاج ابنته سريعاً، و تعاطف عدد كبير من الفنانين مع مناشدة والد الفنانة صابرين.

ووافق الديوان الملكي في البحرين لنداءات والد الفنانة صابرين والعديد من الفنانين لنقل الإعلامية صابرين لخارج البلاد لتلقي العلاج.

و قبل فترة قليلة تعرضت إلى تدهور في حالتها تطلبت نقلها إلى العناية المركزية، ليتم الإشراف عليها بشكل دقيق، قبل أن يتم الإعلان عن خبر وفاتها.