التخطي إلى المحتوى
واحدة أصيبت بـ«عمى مفاجئ» وآخر كاد أن يفقد «صوته».. كوارث 7 فنانين في التصوير

بطبيعة أي عمل من المحتمل أن يُصاب فيه صاحبه، فهناك بعض الفنانين الذي تعرضوا إلي مواقف صعبة خلال تصويرهم بعض المشاهد ومنهم من حدثت له كوارث كبيرة وصلت إلى أن فقد أحدهم صوته، وأخرهم الفنانة أمل رزق التي أُصيب بعمى مؤقت ظلت تعاني منه لمدة 3 أشهر خلال مسلسل “الطبال”، ولم تعرف السبب وراء ذلك، وبعد أن إرتد إليها بصرها مرة آخرى قررت أن تذهب لأداء مناسك الحج.

 

محمد لطفي

حاول الفنان محمد لطفي أن يغير طبقة صوته ليتلائم مع شخصية “فرعون” التي جسدها في فيلم “كباريه”، وبعد أن إنتهى التصوير قام بعمل بعض التمارين حتي يعود إليه صوته مرة آخرى، وقال أنه قرأ بعضًا من آيات الذكر الحكيم “القرآن” كتبرع منه ليعود صوته كما كان.

محمد رمضان

خلال تصوير فيلم “قلب الأسد” كان يتدرب الممثل محمد رمضان مع أحد الأسود، فأصيب بجرج في عينه ونُقل علي إثره إلي المستشفى وتركت أثرًا “ندبة” بجانب عينه.

محمود حميدة

عرض الفنان محمود حميدة نفسه إلي الخطر خلال أحد مشاهد فيلم “إسكندرية نيويورك”، حيث قام بكسر ثلاثة فقرات، وهذا الأمر كاد أن يتحول معه إلي عاهة مستديمة، وحينما سُئل عن هذا قال: “مش مطلوب من المشاهد أنه ياخد باله، بس مهم أنه يستمتع”.

← إقرأ أيضاً:


سوف يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.