التخطي إلى المحتوى
هل تعلم لماذا يؤذن في أذن المولود بعد الولادة مباشرة؟

هل تعلم عزيزي القارئ لماذا يؤذن في أذن المولود بعد الولادة مباشرة ,لاشك كما تعرفون أنه امتثال لأمر رسولنا صل الله عليه وسلم ,أنه عند ولادة المولود نؤذن في أذنه اليمنى ونقيم الصلاة في أذنه اليسرى ,لكن هل فكرت ولو مرة في حياتك ما الحكمة في هذا الفعل ,بدون أدنى شك إنه إيمانا وتصديق بماجاء به محمد  صل الله عليه وسلم ,فهو ما يأمرنا بشيء إلا أنه أمر من عند الله وفيه من الحكمة والعبرة والفائدة للمسلمين  .

 

 

كما هو معروف لدى جميع المسلمين أن كل أذان تتبعها إقامة صلاة  وأن كل  إقامة تتبعها أحد الصلوات الخمس ,لكن عزيزي القارئ أين هي الصلاة بعد أن أقيمت الصلاة في أذن الطفل  ,تفكر ولو قليلا لقد تم  الآذان في أذن المولود وتمت  إقامة الصلاة  في أذن المولود فأين الصلاة إذن .

 

 

 

إن الصلاة أخي وأختي المسلمة تصلى عند وفاته ’ألم تلاحظ أن عند وفاة الميت يصلى عليه بدون آذان ولا إقامة ,فالآذان وإقامة الصلاة تمت في يوم ولادتك والصلاة تمت في يوم وفاتك , وهذا الأمر يذكرنا بأحد أقوال بعض الشعراء”أذان المرء حين الطفل يأتي وتأخير الصلاة إلى الممــات دليل أن محيـــاه قصيــــر كما بين الأذان إلى الصلاة “صدق قول الشاعر ,فإن العبرة من هذا الفعل موعظة لنا نحن المسلمين فحياتنا في هذه الدنيا ماهي إلا وقت قصير بين الآذان وأداء الصلاة فلنجعلها في طاعة الله .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.