هل تعلم لماذا اختار الله للسماء أن تكون زرقاء اللون؟

التفكر في خلق الله عبادة كالصلاة والصوم والصدقة وغيرها من العبادات التي تقربنا إلى الله، فهي من العبادات الصامتة التي تجعل قلبك يتعلق بالله أكثر  وتتشوق لرؤية هذا الإله العظيم، فالله سبحانه وتعإلى أمرنا بالتفكر في خلق الكون في آيات عديدة من القرآن الكريم قال الله تعإلى في كتابه العزيز “إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب”,نقدم لكم اليوم معلومة مدهشة أعجبتني فأحببت أن أشاركها معكم لنتفكر سويا  في خلق الله، فهل  فكرت عزيزي القارئ لماذا اختار الله للسماء أن تكون زرقاء اللون وليست بلون أخر.

هل تعلم لماذا اختار الله للسماء أن تكون زرقاء اللون؟ 1 3/7/2015 - 6:45 م

يجب أن تعلم أولا أن جميع الألوان التي وهبها الله لنا تصنف تصنيف رئسي، ألوان متوهجة وألوان باردة، حيث يصنف اللون الأزرق على أنه أهدأ الألوان على الإطلاق، حيث قامت مدينة غلازغو الاسكتلندية في عام 2000 بتغيير لون إضاءة بعض الشوارع في أحد المناطق إلى اللون الأزرق، مما لوحظ عنه إنخفاض كبير في حالات الإنتحار والجرائم فيالمناطق  التي أصبحت  كل إضائتها باللون الأزرق، أيضا قامت بعض المناطق في اليابان عام 2005 بتغيير الأضواء إلى اللون الأزرق بعد نجاح التجربة الإستكلندية، كما أنه قد أجريت  تجربة مع أطفال عدوانيين بوضعهم في فصل دراسي  مغطى باللون الأزرق، حيث لاحظوا هدوء نسبي و انخفاض العدوانية لدى الأطفال بشكل كبير.

اضاءة زرقاء

تأمل قليلا في السماء  ,ماذا تحس وأنت تنظر إليها، ألا تشعر ك بالراحة النفسية وبالشعور بالإرتياح والطمئنينة، فاللون الأزرق يشعر كل من ينظر إليه بالراحة والشعور بالطمئنينة,فاللون الأزرق هو اللون الذي يشعرك بالإستقرار النفسي والعاطفي ويعمل كمهدئ للأشخاص الذين يعانون من عصبية زائدة، فمن رحمة الله بعباده أن جعل السماء باللون الأزرق فله الحمد وله الشكر.

فتخيل  لو كانت السماء باللون الأحمر كيف ستصبح تصرفتنا نحن البشر؟



اترك تعليقا