هربت مع والدها وحكم عليها بالإعدام أسرار من حياة الفنانة الراحلة وردة الجزائرية

وردة الجزائرية هي مطربة جزائرية إشتهرت بصوتها الرائع ولدت في فرنسا لاب جزائري وأم لبنانية، شاركت في العديد من الأفلام السينمائية الناجحة ومن بينها فيلم ألمظ وعبده الحامولي، حكايتي مع الزمان مع الفنان رشدي أباظة يوسف وهبي، أميرة العرب وغيرهم من الأفلام الأخرى، تعاملت وردة مع كبار الملحنين مثل رياض السنباطي، فريد الأطرش، محمد عبد الوهاب، بليغ حمدي، وسيد مكاوي وأخرون.

هربت مع والدها وحكم عليها بالإعدام أسرار من حياة الفنانة الراحلة وردة الجزائرية

نالت شهرة كبيرة في مصر والدول العربية لما قدمته من باقة منوعة من الأغاني الرومانسية والوطنية، توفيت وردة الجزائرية عام 2012 داخل منزلها نتيجة إصابتها بأزمة قلبية وتم دفنها في الجزائر كما شارك في جنازتها العديد من الشخصيات السياسية والفنية الذين كانوا من أهم محبي الغناء الأصيل من زمن الفن الجميل، ولكن يوجد العديد من الأسرار في حياة جميع الفنانين والتي لم يتحدث عنها من قبل.

أسرار من حياة الراحلة وردة الجزائرية.

ذكر نجل الفنانة الراحلة رياض القصري في أحد الحوارات التليفويونيو السابقة عن السبب الذي كان بسببه تم الحكم على والدته بالإعدام حبث قال  إن أحد المحاكم الفرنسية كانت أصدرت حكم قضائي ضد والدته بالإعدام  وذلك  بسبب دعمها للمقاومة الجزائرية بالغناء ومساندتهم معنويا،   كما ذكر أيضا أن الحكم لم يصدر الحكم ضدها فقط ولكن صدر ضد  والدها الحكم محمد فتوكي.مضيفا انها اضطرت هي ووالدها للهروب إلى بيروت خوفا من تنفيذ الحكم.