موجة غضب وسخرية من صورة سعد الصغير والليثي وعلاء مرسي “لو قلبك مات متجيش على تلاتة إخوات”

نشر الفنان سعد الصغير صورة تجمعه بالفنان محمود الليثي، والتي تسببت في إثارة غضب جمهورهما على مواقع التواصل الاجتماعي حيث قد نشر سعد صورة جديدة جمعته بـ الليثي وعلاء مرسي، وكانت الصورة من كواليس تصوير فيلمهم الجديد الذي يحمل عنوان “أمان يا صاحبي”، ومن المنتظر أن يتم عرضه في موسم عيد الأضحى في عدة دور عرض.

موجة غضب وسخرية من صورة سعد الصغير والليثي وعلاء مرسي "لو قلبك مات متجيش على تلاتة إخوات"

وقد علق عليها سعد الصغير على صفحته الخاصة على موقع “إنستجرام”، وقال: ” لو قلبك مات متجيش على تلاتة إخوات. معادنا في عيد الأضحى بإذن الله.. فيلم أمان يا صاحبي”.

ولكن الصورة لم تلق الترحيب المتوقع من متابعي النجوم الثلاث، حيث أثارت الصورة غضب بعض الجمهور؛ بسبب ارتدائهم “بشكير” على الجزء السفلي فقط من جسدهم، مما دفع البعض إلى الاعتقاد بأنهم يسخرون من زي الإحرام؛ وقد رأى البعض الآخر أن ظهورهم بهذه الشكل أمر بعيد كل البعد عن الأخلاق، وتم نشر بعض التعليقات التي تفيد بأنه كان يجب عليهم احترام زي الإحرام.

ويبدو أن مقولة هذا الشبل من ذلك الأسد مقولة صحيحة إلى حد ما، حيث قام محمود الصغير ابن المطرب الشعبي سعد الصغير بنشر صورة له على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي إنستجرام، أثارت غضب جمهوره لأنها فاضحة وغير لائقة؛ حيث ظهر محمود الصغير عاري الصدر وقد أخرج لسانه لجمهوره أثناء التقاط الصورة، ووجهت له أسئلة تتعلق بسبب التقاطه لمثل تلك الصورة.

ثم قام محمود الصغير بالتعليق على الصورة وقال” إحساس جميل لما تعرف أن حد بيحبك، يفتقدك، محتاجك، لكن الأجمل لما تعرف إن في حد مش ممكن ينساك.. ده أنا”.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.