من هو الشاب الذي توسط السيسي ووزير الدفاع في مؤتمر الإسماعيلية؟

انتهى منذ الخميس الماضي، المؤتمر الوطني الدوري للشباب بالإسماعيلية، بعد انتهاء الجلسة الختامية للمؤتمر وإعلان التوصيات، بعد كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث شارك 1200 شاب وفتاة من محافظات القناة وسيناء في المؤتمر، إلى جانب عدد كبير من الإعلاميين والشخصيات العامة، ويهدف المؤتمر الدوري الثالث للشباب إلى الاستماع لآرائهم حول التحديات التي تواجهها مصر، وسبل حل والتغلب على هذه التحديات، ووضع استراتيجية بناءة وواضحة لحل المشاكل الاقتصادية للدولة المصرية.

من هو الشاب الذي توسط السيسي ووزير الدفاع في مؤتمر الإسماعيلية؟ 1 29/4/2017 - 7:28 م

كما اقترح الحضور، الحلول العملية لهذا الهدف، كما أطلق المؤتمر مبادرة باسم “اسأل الرئيس”، للتفاعل حول القضايا الجماهيرية، وذلك بحضور رئيس الجمهورية، الذي أثنى على التفاعل البناء الذي شهده المؤتمر، والروح العالية التي خرج بها، فضلاً عن التوصيات التي أثمرت عن هذا المؤتمر.

من هو الشاب الذي يتوسط السيسي ووزير الدفاع

ومن ناحية أخرى، تدأول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، صورًا للمهندس الشاب أحمد خاطر، الذي توسط الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والفريق صدق صبحي وزير الدفاع أثناء فعاليات مؤتمر الشباب الذي عقد بمدينة الإسماعيلية، حيث كتب النشطاء عبر إحدى الصفحات، على موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك” بعض المعلومات عن المهندس الشاب، ولايت أبرزها:

  • أنه خريج هندسة الزقازيق بتقدير جيد جدا، ومن أوائل دفعته.
  • كما اختارته جامعة الزقازيق و3 مهندسين آخرين هم “أحمد م، أحمد ج، محمد ع” لدراسة الهندسة بجامعة ABUZEINA في ألمانيا، إلا أن زملاءه رفضوا العودة لمصر، وفضلوا الجنسية الألمانية، وتجاهلوا فضل مصر عليهم.
  • رجع أحمد خاطر، لبلده وانضم للهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وأصبح من أكبر المهندسين بالجيش.
  • مرشح لأن يكون وزيرًا للتخطيط.

وجه مشرف من محافظة الإسماعيلية في استقبال المؤتمر

كانت محافظة الإسماعيلية، قد تزينت لاستقبال المؤتمر، حيث استضافت الدورة الثالثة لفعاليات مؤتمر الشباب، الذي يُعقد بشكل دوري تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي وبحضوره، وذلك بعد مدينة شرم الشيخ، التي استضافت دورته الأولى، ومدينة أسوان في الدورة الثانية، ويأتي المؤتمر الثالث بحضور 1200 شاب وفتاة، في إطار استمرار تواصل الدولة المصرية مع الشباب، والاستماع لأفكارهم، وتعزيز قدراتهم.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.