من قال سبحان الله وبحمده 100 مرة حين يصبح وحين يمسي.. فضلها، الوقت الصحيح، ثوابها العظيم

ما هو أجر وثواب قول سبحان الله وبحمده 100 مرة صباحا ومساء هو سؤال الكثيرين الآن في كل أرجاء العالم لمعرفة فضل وثواب وأجر هذا الذكر العظيم، ونقدم لكم الآن حديث صحيح من أحاديث خير الخليق سيدنا محمد يتحدث فيه عن فضل من قال سبحان الله وبحمده 100 مرة حين يصبح وحين يمسي، كما سنقدم لكم الوقت الصحيح لأذكار الصباح وأذكار المساء والتي تندرج تحتها ذكر “سبحان الله وبحمده”، والأذكار والتسبيح عموما هي نوع من العبادة له الكثير من الفضل والثواب.

من قال سبحان الله وبحمده 100 مرة حين يصبح وحين يمسي.. فضلها، الوقت الصحيح، ثوابها العظيم 1 23/1/2019 - 8:42 م

من قال سبحان الله وبحمده 100 مرة حين يصبح وحين يمسي الفضل والثواب

ما هو الحديث النبوي الدال على فضل من قال سبحان الله وبحمده مائة مرة حين يصبح وحين يمسي جاء بعمل عظيم لا يضاهيه عمل عندما يأتي بأعماله يوم القيامة وساعة الجساب، والحديث النبوي الشريف هو “عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قال حين يصبح وحين يمسي: سبحان الله وبحمده مائة مرة، لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به، إلا أحد قال مثل ما قال، أو زاد عليه”، إذا نحن في معنا الآن كنز من كنوز الحسنات والتي سنحتاجها بشدة يوم القيامة وساعة الحساب، وبالطبع يتوجب أن يكون المؤمن إلى جانب قول سبحان الله وبحمده 100 مرة صباحا ومساء ملتزم بكل التعاليم الإسلامية في حياته في السر وفي العلن لأن الخالق عليم بما في الصدر.

نأتي الآن للوقت الصحيح والسليم لقول سبحان الله وبحمده 100 مرة في الصباح والمساء، وقت أذكار الصباح الصحيح يكون مع بداية الفجر وحتى شروق الشمس، ووقت أذكار المساء الصحيح يكون مع بداية العصر وحتى غروب الشمس، ومن الأحاديث النبوية الدالة على عظمة قول سبحان الله وبحمده الحديث النبوي الشريف عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ” كَلِمَتَانِ خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ، ثَقِيلَتَانِ فِي المِيزَانِ، حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ: سُبْحَانَ اللَّهِ العَظِيمِ، سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ: