مسلسل الاسطورة الحلقة 17، ناصر يكون اسطورة جديدة

مسلسل الاسطورة الحلقة 17 ! المسلسل بطولة (محمد رمضان – روجينا – هادي الجيار – صبري عبد المنعم – مي عمر – دنيا – جلال الزكي – عايدة رياض – نسرين أمين )،  كثير من المشاهدين انتظرو عرض مسلسل الاسطورة في شهر رمضان المعظم، نظرا للشعبية الكبيرة التي يتمتع بها الممثل المصري محمد رمضان بطل المسلسل، وتدور فكرة المسلسل حول التوأم رفاعي وناصر الدسوقي، رفاعي والملقب بـ الاسطورة بدأ حياته بالبلطجة والجريمة وتم القبض عليه أكثر من مرة، الي أن فتح ورشة ابيه والتي كانت تعمل في مجال الحدادة، كان رفاعي يعمل في صناعة الاسلحة (المقاريط) من خلال قسم مخصص في الورشة، وكان يتمتع بعداوات كثيرة مع ابناء كاره لشهرته وسيطرته على المنطقة باكملها، أما ناصر فهو شاب طموح تخرج من كلية الحقوق، حيث كان أول دفعته طوال الاربع سنين، تقدم بعد ذلك للعمل في النيابة، ولكن سمعة اخيه وعمل أبيه وقفو له بالمرصاد في تحقيق حلمه،  لتبدأ بعد ذلك رحلة شقائه من خلال العمل كمحامي يدافع عن الغلابة واولاد منطقته دون أجر تقيربا.

مسلسل الاسطورة الحلقة 17

أحداث مسلسل الاسطورة الحلقة 17

بدأ ناصر الملل من حديث زوجته شهد بعد زواج ناصر من زوجة أخيه حنان، وتزوج ناصر من حنان رغم عدم موافقته على اتمام هذه الزيجة الا أن الحاح والدته عليه هو العامل الوحيد الذي جعله يوافق على الزواج من حنان، لتبدأ بذلك ثرثرة زوجته شهد والتي لم تكن تريد دخول ناصر على حنان وأن تكون هذه الزيجة مجرد كلام على ورق أي زواج مع ايقاف التنفيذ، الغريب أن ناصر وبعد مقابلته مع صديقة السكرتيرة التي تعمل معه، طلب من السكرتيرة أن يلتقي مع صديقتها والذي ابدي الاعجاب بها بعد لقائها، وبدأ ناصر مشوار الاسطورة من جديد بعد انشائه مصنع كبير لانتاج السلاح وتشغيل عدد كبير من العمال والذين كانو يعملون مع اخيه الكبير رفاعي ليبدأ بذلك اعماله المشبوهة مع سلماوي.

والتفي ناصر وزوج أخته أمين النمر ومن ثم طلب منه أن يرسل ورقة طلاق أخته ولكن جاء رد أمين أنه يريد أن يسمع هذا الطلب عن لسان زوجته سماح، وقام ناصر بتهديد أمين بالقتل إذا لم يخضع لطلبه وهو طلاق اخته سماح، لتأتي المفاجأة بعد ذلك عندما ذهب ناصر لاخته ليسألها عن رأيها في الطلاق من أمين، ليأتي رد سماح بأن نعطيه فرصة اخري الرد الذي اندهش منه ناصر.

وبدأت حنان تسأل ناصر من اين له كل هذا المال وماهو العمل الذي يجلب له كل هذه الاموال، وصرح ناصر لحنان أنه يعمل في تجارة السلاح وانه مسنود على مسؤولين كبار بالدولة، وطلب منها ألا تخاف عليه، ومن خلال قسوة زكريا خال ناصر على زوجته عائشة، اعترفت له عائشة انه السبب في عدم خلفته هو أن الله بتلاه بعيب لم يسمح له بالخلفة، لتأتي الصدمة التي جعلته يذهب للطبيب ليتأكد من كلام زوجته عائشة، ليتأكد من خيانة زوجته الاخري له بأن نسبت له ابنة ليست ابنته، وفي ظل هذه الاحداث قام الضابط كمال بتهديد ناصر بأن ينفذ كل تعليماته والا لن يتركه يعمل في اي عمل بعد ذلك، ولكن ناصر رفض هذا التهديد واخبر كمال انه لا يهتم بتهديده، وانه يستطيع أن يعمل حتى لو جاء ذلك دون موافقة كمال، وأنه كبير بما فيه الكفاية ليرفض هذا التهديد ويتحدي الضابط كمال والذي استقال من منصبه ليتجه الي العمل مع بدر باشا والذين يعملون مع ناصر في تجارات مشبوهة من اجل الاموال الكثيرة.

تأتي المفاجأة في الجزء الاخير من الحلقة، الوقت الذي يقوم فيه الرجال بتسليم صفقة أثار، وبعد استلام قطع الاثار تحت اشراف من ناصر الذي كان يراقب العملية من بعيد، لتأتي المفاجأة الكبري في الحلقة الوقت الذي اقترب ناصر من مكان تسليم الصفقة، ويقوم بطلاق النيران على كل من كان بالمكان ويستولي ناصر على الاثار وحده.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.