مدير مدرسة أمريكية يجبر طالباً على الركوع اعتذاراً لمعلمه

في قضية أخرى تفتح ملف العنصرية من جديد في الولايات المتحدة الأمريكية، قام مدير أحد المدارس الأمريكية في نيويورك بإجبار طالب من الأصول الإفريقية يبلغ من العمر 11 عاماً، على الركوع والاعتذار لمعلمه زاعماً أن هذه هي طريقة الأفارقة لطلب العفو، وقامت إدارة مدرسة “سانت مارتن دي بوريس” بفتح تحقيق في الحادثة، ووفقاً لما ورد في صحيفة “نيويورك ديلي نيوز” أن الحادثة تعود إلى فبراير الماضي بسبب ما قام به طالب أميركي من أصل “هايتي” ويدعى ترايسون بول في الصف السادس.

مدير مدرسة أمريكية يجبر طالباً على الركوع اعتذاراً لمعلمه 1 23/3/2021 - 1:05 م

وحسب ما قالته والدة الطفل “تريشا بول” فقد قام ابنها بعد الانتهاء من قراءة النص المطلوب، بقراءة نص آخر ظناً منه أنه سيحظى بثناء  معلمه، لكن الأخير عوضاً عن ذلك وبّخه بشدة في الفصل وقاده إلى مكتب المدير الذي انتهز هذه الفرصة لإذلال الطالب وإخضاعه.

وقال مدير المدرسة “جون هوليان” مبرراً تصرفه المشين أن ما حدث  كان مجرد طلب للمغفرة تعلمها من أحد أولياء الأمور النيجيريين، موضحا “أنها الطريقة الإفريقية” في طلب الصفح، ولكن الطالب ذكر أن ذلك لم يكن أمراً عادياً بالنسبة له مشيراً إلى أن مدير المدرسة يربط كل ذوي البشرة السوداء بإفريقيا رغم أنه من أصل هايتي، كما أوضحت عائلة الطفل أن ابنها تمت معاملته  بعنصرية  واضحة بسبب عرقه.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.