مديحة يسري..تقيم في المستشفى وتصوم رغم المرض واستقبال خاص للعشر الأواخر من رمضان

الفنانة مديحة يسري أو كما يطلق عليها البعض سمراء النيل، هذه الفنانة القديرة التي طالما أسعدت الملايين بفنها الرافي وتاريخها المشرف الذي قدمت من خلاله العديد من الأعمال الدرامية والسينمائية  التي اسعدت الجمهور، فبقدر النجومية التي حظيت بها هذه الفنانة الجميلة يأتي الألم.حيث ترقد حاليا في احدى المراكز العلاجية لعلاج آلام العظام التي تعاني منها منذ فترة بعد أن تقدم بها العمر، فقد قضت شهر رمضان بهذا المركز ونحن من خلال موقع نجوم مصرية نتمنى لها الشفاء العاجل.

مديحة يسري

رغم تقدم الفنانة مديحة يسري في العمر ومرضها إلا أنها أصرت على صيام شهر رمضان هذا العام ولكن الأطباء منعوها وأجبروها على الإفطار حفاظا على سلامة صحتها ولكنها أكدت أن الصلاة وقراءة القرأن هو أكبر معين لها على مواجهة الكثير من الصدمات طوال مشوار حياتها

ولعل وفاة ابنها الوحيد كان من أهم الصدمات التي واجهتها فقد فقدته في حلدث سيارة فقد كان يشارها كل أمور حياتها وأصيبت الفنانة مديحة يسري بانهيا عصبي بعد وفاته ولكنها لجأت إلى ربها بالعبادة والصلاة وقراءة القرأن كما ذهبت لاداء مناسك الحج حتى تجاوزت محنتها بفقدان وحيدها

أهم طقوس الفنانة مديحة يسري في  العشر الأواخر من رمضان

من أهم الطقوس التي حرصت عليها الفنانة مديحة يسري في العشر الأواخر من رمضان التقرب إلى الله عز وجل بكل الطرق وكانت تبتعد تماما عن المشاركة في أي عمل وتتجنب دخول الاستوديوهات والوقوف أمام الكاميرات وتكرس وقتها كله للعبادة فقط

كما أنها كانت تحرص على زيارة الملاجىء الخاصة بالأيتام وتساعدهم بشتى الطرق سواء بالجلوس معهم لفترات طويلة والتقرب منهم أو مساعدتهم ماديا من خلال جمع التبرعات من الفنانين

ومن اهم الأعمال الأساسية التي كانت تحرص عليها الفنانة مديحة يسري في العشر الأواخر من رمضان  كما صرحت ختم القرأن الكريم أكثر من مرة لتنال رضا الله والعتق من النار على حد قولها


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.