التخطي إلى المحتوى
محمود ياسين يكشف كيف أنقذت شادية مستقبله وأبكت زوجته بسبب موقفها الإنساني  ..الوجه الآخر في حياة معبودة الجماهير
محمود ياسين وشادية

وصفها النقاد منذ سنوات طويلة بأنها فنانة شاملة، فقد خطفت القلوب بصوتها العذب كما خطفتها بأدائها الرائع في العديد من الأعمال السينمائية التي تعد علامة من علامات تاريخ السينما المصرية، أنها معبودة الجماهير شادية التي رغم اعتزالها الفن منذ سنوات إلا أن جمهورها يحرص على متابعة أخبارها وخاصة بعد الوعكة الصحية التي ألمت بها بعد إصابتها بجلطة في المخ وقد أصدرت رئاسة الجمهورية قرار بنقلها للمستشفى العسكري لتلقي العلاج كما حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي وحرمه على زيارتها  تقديرا لما قدمته للفن المصري. واليوم من خلال موقع نجوم مصرية نرصد أحد المواقف لهذه الفنانة الجميلة على المستوى الإنساني وهو ما كشفه الفنان محمود ياسين متمنين من الله عز وجل أن يشفيها.

شادية
شادية

محمود ياسين يكشف كيف أنقذت شادية مستقبله

محمود ياسين
محمود ياسين

 

هذه الفنانة الجميلة التي طالما أثرت السينما المصرية بأعمالها التي لا يزال يتابعها المشاهد المصري والعربي حتى وقتنا هذا ،وأغانيها الجميلة التي ما زال يكررها الكثير في مختلف المناسبات، غابت عن الأضواء بعد غنائها أغنية “خذ بأيدي” في الليلة المحمدية وبعد أنها نصحها الشيخ الشعراوي قائلا لها”لا تعكري اللبن الصافي” فاعتزلت بعدها التمثيل والغناء وارتدت الحجاب.ومع ذلك لم تغب يوما عن جمهورها ولا عن زملائها الفنانين وفي أكثر من تصريح صحفىي كشف الفنان محمود ياسين كيف أنقذت معبودة الجماهير مستقبله

صرح محمود ياسن أنه ظل يحلم لسنوات بالعمل مع المخرج الكبير يوسف شاهين ولكن القدر لم يعطيه هذه الفرصة بسبب خبر في احدى الصحف ،حيث تعاقد  شاهين على فيلم (الإختيار ) ليشارك بطولته مع الفنانة سعاد حسني ونشر في احدى الصحف بعد أسبوع من توقيع العقد أنه سيشارك في  فيلم “نحن لا نزرع الشوك” للكاتب الكبير يوسف السباعي وسيشارك البطولة مع الفنانة شادية، الأمر الذي أغضب يوسف شاهين وجعله يمضي على بند جديد في العقد  ينص على عدم عمله في أي فيلم آخر لمدة عام حتى الإنتهاء من فيلم(الإختيار) و اضطره محمود  للإمضاء والإعتذار عن المشاركة في فيلم(نحن لا نزرع الشوك) وتفاجأ بعد ذلك بأن المخرج يوسف شاهين قرر الاستغناء عنه والإستعانة بالفنان عزت العلايلي بدلا منه.

حزن محمود ياسين بشدة لأنه خسر الفيلمين وسيظل بدون عمل لمدة عام وتدهورت حالته النفسية ولكنه تفاجأ بإصرار الفنانة الكبيرة شادية على مشاركته بطولة فيلم (نحن لا نزرع الشوك) وتمسكت برأيها حتى استدعاه المخرج وطلب منه المشاركة فيه.وصرح محمود ياسين أن موقف شادية أبكى زوجته شهيرة تأثرا بما فعلته معهما في هذه الأزمة بعد أن ضاع منه فرصة عمره بهذا العمل الذي يعد من علامات السينما المصرية.

الجدير بالذكر أن الفنانة شادية قد ذكرت أن فيلم (نحن لا نزرع الشوك) كان بداية انطلاق محمود ياسين وساعد في شهرته حيث قدم بعده العديد من الأعمال الهامة، كما أشارت انه لو شارك في فيلم (الاختيار) لما حظى بنفس الشهرة التي حصل عليها من فيلم (نحن لا نزرع الشوك) الذي حصل فيه على دور البطولة، ولو عمل مع المخرج يوسف شاهين لظل يقوم بالأدوار الثانوية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.