محطات في حياة طلعت زكريا فصل من كلية الشرطة وكشف مرضه زواجه الثاني

في ذكرى ميلاد الفنان طلعت زكريا أبرز المحطات في حياته وبدايته الفنية رحلة طويلة مشى فيها في سبيل حبه وعشقه للفن عمل في الكثير من الأعمال المختلفة من أجل الإنفاق على نفسه بعد غضب والده منه وعدم رغبته في دخوله عالم التمثيل.

محطات في حياة طلعت زكريا فصل من كلية الشرطة وكشف مرضه زواجه الثاني

محطات في مشوار طلعت زكريا الفني

دخل طلعت زكريا كلية الشرطة تنفيذ لرغبة والده، لكنه لم يستطيع استكمال الحياة العسكرية، لذلك قرر ترك الكلية بأي طريقة فابتكر فكرة حتى يتمكن من مغادرة كلية الشرطة إلى الأبد والتفرغ لحلمه،   “التمثيل” حيث ذكر من قبل انه قام بالوصول إلى طريقة تسبب في رفده من الكلية لافتا  في اختبار النيشان تعمد أن لا يصيب أي هدف من أصل خمسة، فالصول قام بإهانته فتطأول عليه بضهر السلاح، وتم تحويله لمجلس تأديب، ثم صدر قرار بفصله من الكلية وهو في العام الثالث.

بدأ أول مشواره الفني خلال اشتراكه في الفيلم السينمائي “حادي بادي”، عام 1984، مع الفنان سمير غانم ودلال عبد العزيزتخرج من  المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1948 قسم تمثيل وإخراج شارك في بعض الأعمال الأخرى وحقق نجاحا كبيرا وكشف صلعت زكريا أنه تعرض لفترة من الوقت لأزمة صحية كبيرة  أدخلته في غيبوبة حيث أصابه فيرس نادر بالمخ  وتناول العلاج المناسب حتى استرد صحته وفي فترة مرضه كشفت زوجته الأولى زواجه من شيرين المنزلاوي والدة الفنانة هنا الزاهد  وحدثت له بعض المشاكل  كادت  تصل إلى انفصاله عن زوجته الأولى لم يتمكن من العمل لمدة خمسة سنوات بسبب رفضه لثورة 25 يناير وإطلاقه عدة تصريحات معادية لشباب الثورة



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.