محاولة سعد لمجرد الانتحار داخل محبسه ومحاميه يحذر من تفاقم الوضع

أذاعت وسائل إعلام مغربية بأن المغني المغربي سعد لمجرد الذي يتم احتجازه في أحد السجون الفرنسية بباريس قد حاول الانتحار داخل السجن وذلك عقب تردي حالته النفسية وإصابته باكتئاب حاد بعد توجيه عدة تهم غير أخلاقية له منهم تهم اغتصاب فتيات.

سعد لمجرد يعاني الاكتئاب الحاد
سعد لمجرد والشرطة الفرنسية
لحظة اقتياد سعد لمجرد إلى السجن

موقف محامي سعد لمجرد

ذكر موقع ميديا بارت الفرنسي أن محامي المغني سعد لمجرد جان مارك فديدا قد طالب المدعي العام الفرنسي بوضع موكله في مصحة للأمراض النفسية من أجل سرعة تلقي العلاج اللازم بعد إصابته بمرض الاكتئاب الحاد بدلاً من اعتقاله في السجن وذلك بعد أن قدم التقارير الطبية اللازمة التي تؤكد احتياج موكله إلى علاج نفسي.

وأشارت بعض التقارير المغربية إلى مدى تردي وسوء الحالة النفسية لسعد لمجرد داخل السجن، وأوضحت بعض وسائل الإعلام الفرنسية أن والدة سعد لمجرد نزاهة الركراكي وهي فنانة مغربية معروفة قد جاءت إلى فرنسا من أجل زيارته في السجن والوقوف إلى جواره في محنته والتخفيف عما يلاقيه من محن نفسية وذلك عقب تأكيد المحامي فديدا لوالدته سوء حالته النفسية.

جدير بالذكر أن هذه ليست هي المرة الأولى التي يتم اتهام سعد لمجرد فيها بالاغتصاب؛ إذ تم توجيه تهم اغتصاب سابقة له لفتاة فرنسية في عام 2016، وكان يمضي مدة السراح المشروط حينما ارتكب واقعة الاغتصاب الجديدة وهو ما أثار الجدل حوله.

اقرأ ايضاً:


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.