مجاعة البطاطس في أيرلندا وموقف السلطان العثماني تجاهها.

كانت دولة أيرلندا تعتمد في سابق امرها على الزراعة بشكل كبير في اقتصادها وكان من اهم ما يميز حالة سكان الدولة هو الفقر الشديد وكان بسبب الفقر يعتمد السكان في أكلهم على السلعة الأرخص سعرا.

مجاعة البطاطس في أيرلندا وموقف السلطان العثماني تجاهها. 1 12/9/2015 - 2:16 م

كان معظم سكان أيرلندا يعتمدون في غذائهم على البطاطس نظرا لرخص ثمنها انذاك.

ظهرت افه زراعيه في عام 1845 م قضت على معظم محصول أوروبا من البطاطس ولان أيرلندا كانت تعتمد بشكل كبير جداً على زراعة البطاطس فكانت النتيجة هي حدوث مجاعة تضرب بقوه أنحاء الدولة.

لم يجد كثير من الشعب الأيرلندي ما يأكله نظرا لارتفاع أسعار السلع الأخري مما تسبب في وفاة حوإلى مليون شخص وهجرة مليون شخص اخر بحثا عن الطعام في أي دولة اخرى.

لما علم السلطان العثماني عبد المجيد الأول بالمجاعة التي حدثت لأيرلندا قام بجمع عشرة الآف جنية استرليني  وقرر إرسالها لمساعدة الفلاحين  في ازمتهم ولكن عندما علمت ملكة انجلترا الملكة فيكتوريا فأرسلت تقول له أن يخفض المبلغ إلى ألف جنيه فقط لأنها لم تدفع غير ألفين جنيها.

بالفعل أطاع السلطان العثماني الأمر وقام بتخفيض المبلغ إلى ألف جنيه استرليني ولكن ارسل مع النقود ثلاثة سفن محمله بالأطعمة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.