لهذا السبب أصرت الفنانة ليلى علوي على تشيع جثمان والدتها بعد المغرب

في ظل الحالة النفسية الصعبة التي تعيشها الفنانة المصرية ليلى علوى بسبب وفاة والدتها نيفين علوي الشهيرة بأستيلا بعد صراع مع المرض أول أمس  وحرصت ليلى علوي على تشيع الجثمان  ولم تننظر حضور الأقارب والأصدقاء.

لهذا السبب أصرت الفنانة ليلى علوي تشيع جثمان والدتها بعد المغرب

ليلى علوي تصر على تشيع الجثمان بعد صلاة المغرب

أصرت النجمة ليلى علوي على أن يتم دفن والدتها سريعا وأن تتم مراسم الدفن في مغرب أمس بمدافن عائلتها التي تقع بمدينة الشروق بالرغم من محاولات أقربائها وأصدقائها المقربون بأن تصبرإلى أن يعلم أكبر عدد من المقربين لها ومن أصدقائها بالخبر إلا أنها رفضت وقالت للميت حرمة وإكرام الميت دفنه كما شددت على عدم تصوير  الجنازة ولا دخول الصحفيين لتصوير تابوت الجثمان.

وتم بالفعل الصلاة على الراحلة  بعد صلاة المغرب وتشيع جثمانها من مسجد الصديق أبو بكر وتقدم تشيع الجنازة خالد أبن الفنانه ليلى علوي والفنان أشرف زكى وعدد آخر من المشاهير ومن الفنانات لبلبة، والهام شاهين، وماجدة واصف،  وعبير منير، ومحمد الصغير وقامت بعد أداء صلاة الجنازة بالذهاب برفقة أقاربها المقربين بمدافن العائلة بالشروق على أن يتم أخذ العزاء مساء اليوم الأحد.

وجدير بالذكر أن ليلى علوى كان من المفترض أن تكون موجودة بلوس انجلوس بأمريكا لتكريمها إلا أنها رفضت السفر عندما تدهورت حالة والدتها الصحية وفضلت أن تبقى بجوارها حيث  كانت تتلقى جائزة ببيروت وعندما علمت بانتقال والدتها إلى المستشفى اعتذرت عن الحفل لكي تكون بجانب والدتها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.