لماذا نهي الرسول صلي الله عليه وسلم الضرب على الوجة أو الرأس


أثبتت الابحاث العلمية أن الضرب علي الوجة يتسبب في مشاكل صحية كثيرة وتكرار الضرب هو الاصعب حيث ينبأ باصابة أمراض عصبية مثل الزهايمر والشلل الرعاش وكانت هذة العادة السيئة منتشرة منذ زمن بعيد أيام الجاهلية حيث يضرب الرجل خادمة علي وجهه أو عبدا عندة يضربة علي وجهه أو رأسة.

وفي تلك الحالتين يتسبب الضرب في المكانين الوجة والرأس بامراض عصبية ونفسية وكشفت الدراسات والتي أجريت بعد عمليات تشريح للمخ لبعض لاعبين الرياضة التصادمية مثل المصارعة أو الملاكمة حيث وجدوا تليفات عصبية أدت الي موتهم بامراض عصبية ومنها المرض العصبي المتحرك بالاضافة الي الضرر النفسي والاجتماعي الذي يعانية الاشخاص المضروبة علي الوجة أو الرأس .

ولكن الرسول الكريم صلي الله علية وسلم نهي عن فعل هذة الاشياء لما فيها من ضرر علي الجسم خاصة التكرار وعن حديث لابي هريرة رضي الله عنة قال عن النبي قال إِذَا ضَرَبَ أَحَدُكُمْ فَلْيَتَجَنَّبِ الْوَجْهَ، وَلَاتَقُلْ قَبَّحَ اللَّهُ وَجْهَكَ وَوَجْهَ مَنْ أَشْبَهَ وَجْهَكَ فَإِنَّ اللَّهَ تَعَالَى خَلَقَ آدَمَ عَلَى صُورَتِهِلقد نهى الرسول عن الضرب على الوجه.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.