قيامة عثمان الحلقة 83 هل تشهد نهاية غوندوز وروغاتوس وغيخاتو

انتهت الحلقة الماضية من مسلسل قيامة عثمان على مشهد أحزن الكثيرون من عشاق هذا العمل الدرامي الضخم، وهو قيام المؤسس عثمان بوضع القوس حول رقبة أخيه الأكبر غوندوز والشروع في قتله وذلك نتيجة خيانته له والتعاون مع الوزير السلجوقي علم شاه، كما ظهر في إعلان الحلقة القادمة الحاكم الصليبي روغاتوس وهو معلق في حبل المشنقة أمام نيكولا ومُساعد القائد المغولي غيخاتو، هذا إلى جانب قيام osman بإطلاق سهم على غيخاتو فهل هذه الأحداث مؤشر لموت الثلاثة ومغادرتهم للمسلسل؟.

قيامة عثمان الحلقة 83

تفاصيل مهمة حول أحداث قيامة عثمان الحلقة 83

المتابع لأحداث الحلقتين الأخيرتين يُدرك أن غوندوز لن يُغادر المسلسل ولن يقوم شقيقه بالتخلص منه، وهذا يتضح في إحساس غوندوز بالفعل بخطئه الكبير بالتعاون مع علم شاه بعد اكتشاف تعاونه مع المغول، هذا إلى جانب وقوفه في وجه غيخاتو عند محاولته الهجوم على عثمان والتخلص منه، هذا بالإضافة إلى مساعدة محاربيه شقيقه في مواجهة غيخاتو في سوغوت والأهم من ذلك كله هو حديث عثمان مع محاربيه.

مسلسل قيامة عثمان الحلقة 83

حيث أنه في الحلقة الماضية من قيامة عثمان قال لمحاربيه أنهم سوف يذهبون للقاء غوندوز وللتأكد هل أنه ما زال على تمرده وظلمه أم لا، متوعدًا إياه إذا كان ما زال لم يرى الحقيقة حتى الآن ولكن غوندوز في لقائه مع عثمان أقر بخطئه وأنه بالفعل أخطأ ولكنه عن دون قصد، وهذا بلا شك سوف يمنع عثمان من قتله وعلى الأرجح سوف ينفيه خارج القبيلة لفترة.

موقف روغاتوس وغيخاتو

أما فيما يتعلق بشنق القائد الصليبي الذي تعاون مؤخرًا مع روغاتوس فهذا الأمر أيضًا لم يحدث وكل ما فيه أن نيكولا يحاول إظهار ولائه لغيخاتو في وجود مساعده وقد يكون الأمر بالاتفاق مع روغاتوس نفسه، خاصة أن هناك أمر من الإمبراطور البيزنطي لكل الحكام بالتعاون مع عثمان لمواجهة المغول والتخلص منهم.

كذلك الأمر فيما يتعلق بالقائد المغولي فقد ظهر في إعلان الحلقة القادمة من قيامة عثمان إصابة القائد التركي لغيخاتو بسهم، ولكن هذا السهم جاء في النهاية اليمني وهو بالطبع ليس كفيل بقتل غيخاتو كما أنه ما زالت المواجهات بين الطرفين سوف تشتعل في الحلقات المقبلة وبالتالي فإن توقعاتنا تؤكد أن غوندوز وغيخاتو وروعاتوس لن يتم التخلص منهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

2 تعليقات
  1. بوكربة بن يوسف يقول

    أرغب في مشاركة الحلم

  2. فاطمة الزهراء المفضال يقول

    حلم