هل تكون نهاية الوزير علم شاه في قيامة عثمان على يد كونور ألب وعلاقة المحارب الجديد بذلك

ينتشر عشاق المسلسلات التركية بفارغ الصبر مسلسل قيامة عثمان الحلقة 77 خاصة مع تصاعد الأحداث بشدة وتمكن مؤسس الخلافة العثمانية من استعادة محاربيه بعد خطة محكمة، أظهرت للوزير علم شاه أن Osman ليس بالشخصية السهلة من الناحية السياسية فهو يعتقد فقط أنه مُحارب لا يستطيع إلا القتال واستخدام السيف ولكن تمكنه من تخليص محاربيه كانت ضربة قوية للوزير، إلا أنه على ما يبدو أن الشيخ أديبالي سوف يتحمل نتيجة هذه الضربة فقد تم القبض عليه كوسيلة للضغط على عثمان من ناحية وكذلك لشكوك الوزير حول تورطه في مساعدة عثمان.

مسلسل قيامة عثمان

الأمور تنكشف بشأن كونور ألب في قيامة عثمان

ما زال المحارب كونور ألب مُساعد علم شاه يُثير الشكوك حوله خاصة مع نظراته المُريبة للوزير عند الحديث عن نيته الحصول على حكم الدولة السلجوقية والقضاء على كل من يحاول الوقوف أمام حلمه هذا، سواء كان الأتراك وعلى رأسهم عثمان أو الحكام بما فيهم نيكولا وروغاتوس وكوسيس.

في ظل مطاردة كونور ألب لعثمان بعد هروبه منهم وذلك في أحداث الحلقة 76 من قيامة عثمان ظهر محارب جديد يُدعى توراهان ألب، وقدم نفسه لعثمان على أنه يبحث عنه للانضمام له وهناك توقعات حول علاقة ذلك المحارب بكونور وأنه كان مكلف منه بإنقاذ عثمان، حيث أن ظهوره في ذلك المكان وهذا التوقيت تحديدًا بعد أن أوشك جنود الوزير علم شاه على الإمساك بـ Osman يؤكد تلك التوقعات.

هل تكون نهاية الوزير علم شاه في قيامة عثمان على يد كونور ألب وعلاقة المحارب الجديد بذلك 1 26/12/2021 - 4:59 م

ضربة عثمان لكونور ألب

أثناء قيام القائد التركي الكبير بتخليص محاربيه عارضه كونور فقام عثمان بطعنه في كتفه ردًا على ضربته له بالرمح عند محاولته للهرب وهذا يؤكد لمساعد الوزير مدى قوة عثمان، فمن الواضح وكما سبق وذكرنا عدم رضائه بشكل كامل عما يقوم به الوزير من تعاون مع الحكام وقوة عثمان التي ظهرت له تجعل كونور يقترب منه أكثر، ويؤكد توقعات اقترابه من التحالف معه وقد يكون كذلك هو طريق عثمان للقضاء على الوزير.

ظهر في الإعلان الأول لـ قيامة عثمان الجلقة 77 سجن الشيخ أديبالي وقيام أحد الجنود بضربه بالسوط وذلك بأوامر من الوزير علم شاه، والذي قال فيما سبق في الحلقة الماضية أن الشيخ على اتصال مع عثمان وكان لديه شكوك بأن دعوته له لحضور حفل الاتقان ما هو إلا مكيدة لجذب انتباهه لكي يتمكن عثمان من تخليص المحاربين، ولكن في ذات الوقت اعتمد على يقظة جنوده ومساعده كونور ألب ولكن للأسف فشلوا في منع عثمان.

ر
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.