التخطي إلى المحتوى
قرر العودة بعد غياب 12 عامًا عن الفن وتزوج من فنانة معتزلة.. محطات في حياة «عصام إمام» الشقيق الأصغر للزعيم

أنتج العديد من الأفلام التي لقيت نجاحًا باهرًا سوا كانت مع شقيقه أو مع فنانين أخريين، ولكنه فجأة أختفي عن الساحة الفنية قرابة الـ 12 عامًا، وكاد أن يُنسي نظرًا لطول الفترة التي إبتعد فيها الظهور إعلاميًا إلا في المناسبات الإجتماعية المعدودة مع شقيقه، ولكنه قرر فجأة العودة إلي عالم الفن ثانية، من خلال فيلم كوميدي “الجبابرة” الذي قد بدأ في تصويره منذ عدة شهور ولكنه لم يُعرض بعد، وهذا العمل من بطولة باقة من النجوم منهم الفنانة رجاء الجداوي ومها أبو عوف والفنان الشاب عمر متولي والكثير من الفنانين، إنه المنتج السينمائي “عصام إمام طنطاوي” شقيق الفنان عادل إمام.

عمله السينمائي مع شقيقه

لا سيما أن يكون شقيق الزعيم عادل إمام منتجًا ولا يعملا سويًا، فقد أنتج عصام لشقيقه العديد من الأفلام السينمائي أبرزها “فيلم عريس من جهة امنية، وفيلم التجربة الدنماركية، وفيلم أمير الظلام، وفيلم السفارة في العمارة” في عام 2005 وكان هذا هو أخر عمل فني بينهما قبل أن يبتعد عن الإنتاج السينما.

 

وعلي الرغم من إختفائه الكبير إلا أنه كان حريصًا علي الحضور في المناسبات الإجتماعية مع شقيقه والكثير لا يعرف بأنه شقيقه فإن مدي الشبه الكبير بينهما يوحي بأنه إبنه وليس شقيقه، ومؤخرًا ظهر معه خلال العرض الخاص لفيلم “مولانا”، وأُثير حولهما الجدل حولهما وأختلفت الأراء فمنهم من يحسبه بأنه إبنه لأن القليل من الجمهور من يعلم بأن الزعيم له أشقاء يعملون في مجال الفن مثله.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.