“في ذكرى ميلاده”.. معلومات قد لا تعرفها عن الراحل ممدوح الليثي: ضابط الشرطة الذي اتجه إلى السينما وأعاد ريادة التليفزيون

تحل اليوم الأربعاء الموافق 1 ديسمبر 2021، الذكرى الـ 84 لميلاد المنتج والسيناريست الراحل ممدوح الليثي، الذي يعد واحد من أبرز الكتاب في السينما المصرية.

"في ذكرى ميلاده".. معلومات قد لا تعرفها عن الراحل ممدوح الليثي: ضابط الشرطة الذي اتجه إلى السينما وأعاد ريادة التليفزيون

وفيما يلي نستعرض أبرز المعلومات عن الراحل ممدوح الليثي:

  • ولد في 1 ديسمبر 1937.
  • التحق بكلية الشرطة، وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة عين شمس في 1960.
  • حصل على دبلوم معهد السيناريو في 1964.
  • عمل في بداية حياته بالصحافة.
  • كتب العديد من القصص بمجلات “روز اليوسف، وصباح الخير، والبوليس”، وهو طالبًا في كلية الشرطة.
  • عمل ضابط شرطة في القاهرة والفيوم.
  • فاز بجائزة أفضل كاتب سيناريو عن فيلم “تاكسي” من مهرجان التليفزيون، أثناء عمله كضابط حينها كتب الأديب الكبير إحسان عبد القدوس، مقاله الشهير عنه بعنوان “افصلوا هذا الضابط” والذي تحدث فيه عن موهبته الكبيرة وقدرته في الكتابة.
  • في 1967 ترك الشرطة واتجه إلى الفن، بعد أن قدم طلبًا للواء شعراوي جمعة، وزير الداخلية الذي نقله إلى التليفزيون المصري.
  • كتب السيناريو للعديد من الأفلام والمسلسلات أبرزها: “”أنا لا أكذب ولكني أتجمل، والكرنك، والمذنبون، وأميرة حبي أنا، والسكرية، وثرثرة فوق النيل، وميرامار، وصديق العمر.
  • اشتهر بتحويل روايات الأديب العالمي نجيب محفوظ إلى سيناريوهات أفلام سينمائية.
  • تدرج في المناصب حتى أصبح رئيسًا لاتحاد الإذاعة والتليفزيون.
  • انتج العديد من الأعمال الهامة أثناء توليه رئاسة قطاع الإنتاج، مثل: “ضمير أبلة حكمت، ورأفت الهجان، وأرابيسك، وعمر بن عبد العزيز، وليالي الحلمية، والمال والبنون”.
  • أطلق عليه عملاك الدراما التليفزيونية، لدوره في إعادة الريادة للتليفزيون المصري.
  • ساهم في تأسيس مدينة الإنتاج الإعلامي.
  • شقيق المنتج الكبير جمال الليثي، الذي كان أحد الضباط الأحرار، وكلفه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بإدارة الشئون المعنوية.
  • أصبحت أعماله علامات في تاريخ السينما والدراما المصرية.
  • والد الإعلامي الكبير عمرو الليثي.
  • حصل على جائزة الدولة التقديرية في الفنون من المجلس الأعلى للثقافة عام 1992.
  • حصل على عدة جوائز أخرى عن أفلام: “أميرة حبي أنا، والسكرية، والمذنبون”
  • رحل عن عالمنا في 1 يناير 2014، عن عمر يناهز الـ 76 سنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.