في ذكرى رحيل كروان الشرق فايزة أحمد تعرف على أبرز 3 مآسي في مشوارها ووصيتها الأخيرة قبل الموت

فايزة أحمد.. أو كرون الشرق.. سيدة صعدة على سلم المجد بصوتها العزب وإحساسها الفياض حيث كانت تشعر بكل كلمة تغنيها من داخلها فغنت لنا  بإحساسها وصوتها العذب الذي وصل إلى قلوب وعقول الصغار قبل الكبار لتحفر اسمها بحرون من نور في الفن الغنائي العربية حيث كانت لها أغاني لا تنسى سطر بها تاريخها الفني لتوارثه الأجيال حتى وقتنا هذا جيل بعد جيل ومن أشهر الأغاني المتداولة حتى يومنا هذا “ست الحبايب”، “ياما القمر على الباب” “بيت العز”.. تلك الأغاني تحفظها الأجيال عن ظهر قلب فهي غير مرتبطة بزمن، أو قت معين  بل أغاني خرجت من بإحساس من القلب ووصلت للقلب كل مستمع.

3 مآسي  عاشتها كروان الشرق طوال مشوارها

حيث عاشت كروان الشرق حياة مريرة ذاقت فيها مختلف ألوان العذاب، وفي ذكرى رحيلها والتي تواكب اليوم الخميس، نتعرف على أشهر تلك المآسي التي كانت تمر بها كروان الشرق.. فايزة أحمد

في ذكرى رحيل كروان الشرق فايزة أحمد تعرف على أبرز 3 مآسي في مشوارها ووصيتها الأخيرة قبل الموت 1 21/9/2017 - 7:15 م

 الحب وآلامه :-

تزوجت المطربة الكبيرة فايزة أحمد من الموسيقار محمد سلطان الذي أحبته وعشقته بجنون حيث دام الزواج بينهم 17 عاماً كاملة حيث عاشت قصة حب كبيرة على مدار الزواج، ولكن في أخر الأيام نشبت الخلافات المتواصلة فيما بينهم حتى فكرت فايزة أحمد في فكرة الانفصال عن حب عمرها محمد سلطان.. ولكن المفاجأة وأنها وجدت محمد سلطان مرحب بالفكرة لدرجة الكبيرة ووافق على الانفصال عنها مما جعلها تدخل في نوبة غضب حادة لفترة ليست قليلة.

وبعدها أراد أن تنقم من قرار محمد سلطان التي خيب ظنها في حبه لها فقررت الزواج من أخر انتقاماً،   فتزوجت من ضابط يدعى عادل عبد الرحمن، لتبدأ بعدها رحلة عذاب شديدة اعتاد زوجها عادل الذي يصغرها بعشر سنوات في الدخول معها خلافات حامية  وصلت بالتعدي عليها بالضرب والإهانة وكانت أخرها محاولة إلقاءها وبنتها من النفاذة من الدور السابع ولكن لم تنجح لتداخل أهلية زوجها

فايزة أحمد
فايزة أحمد

 نحافة جسدها

مشكلة كانت مصدر قلق كبيرة بالنسبة للمطربة فايزة أحمد هي نحافة جسدها وهو الذي كان يعرضها لبعض الأحراج حيث كانت تلجأ المطربة الكبيرة إلى ربط قطعة كبيرة من القماش حول خصرها لتبدو أكثر وزنًا مما هي عليه بالفعل أثناء التصوير حيث كان جسدها لا يتعدى 50 كيلو جرام وهو ما عرضها لمواقف محرجة كثيراً أمام الكاميرات

فايزة أحمد
فايزة أحمد

مرضها بالسرطان 

زوج فايزة أحمد
زوج فايزة أحمد

يعتبر مرض كروان الشرق المطربة فايزة أحمد بالسرطان من أكثر المحطات عذاباً في مشوار حيث كانت المحطة الأخيرة حينما داهمها مرض السرطان حيث ترددت الإشاعات أن ذلك المرض اللعين جاء لها من عمليات التجميل التي كانت تجريها حيث عرف عنها إنها من أوائل السيدات اللائي قمن بمثل هذه الجراحة في مصر، وفور علم زوجها الأسبق الموسيقار محمد سلطان بمرضها الشديد فقرر عودتها لعصمته كأحد أخر أمنياتها قبل أن تنتقل إلى وجه ربها عن عمر  وهي في أحضانه عن عمر ناهز الـ 52 عاماً في مثل هذا العام 21 سبتمبر لعام 1983 لتختفي عن عالمنا كروان الشرق فايزة أحمد ولكن أعمالها المعروفة ما زالت خالدة وتتوارثها الأجيال

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.