في ذكرى وفاتها 4 قصص مأسوية في حياة “سناء جميل”

يشهد اليوم الذكرى ال14 لوفاة الفنانة الجميلة “سناء جميل” التي احبها الكثير بسبب اعمالها التي ادخلت البسمة على العديد من الوجوه.

في ذكرى وفاتها 4 قصص مأسوية في حياة "سناء جميل" 1 23/12/2016 - 3:29 ص

ولكن كان وراء تلك الشخصية الكوميدية التي تظهر على الشاشة لتسعد الناس قصص مأسوية في حياتها الخاصة.

مقاطعة اسرتها

وكانت أول تلك القصص منذ أن قاطعتها اسرتها وتبرأت منها بسبب عملها في الفن حيث كانت تنتمى إلى عائلة صعيدية ترفض عمل ابنتهم في المجال الفنى، حيث قاموا بطردها بعد علمهم بعملها في الفن.

فقدان السمع

ثانى تلك القصص المأسوية هى فقدان السمع في احد اذنيها بعد أن وجه لها الفنان “عمر الشريف” لطمة شديدة اثناء تصوير احد الادوار الفنية في فيلم “بداية ونهاية”، حيث سقطت على الارض وتم اكتشاف انها فقدت السمع في احد اذنيها.

ليلة زفافها

كشف زوج “الفنانة الراحلة” الكاتب “لويس عوض” عن قصة ليلة زفافهما حيث رفض القس اتمام الزواج بدون حضور شهود ومعازيم بسبب هجرة اهلها لها حيث قام بدعوة 35 فردا من زملائه بالعمل لأتمام الزواج.

تعطيل دفنها لمدة اربعة ايام

كشف أيضاً الكاتب “لويس عوض” عن قصة دفن الفنانة الراحلة حيث أعلن أن الوفاة كانت في الثانى والعشرين من شهر ديسمبر وتم اعلان خبر وفاتها في الجرائد، وامر بعدم دفنها أملًا في حضور أحد أفراد عائلتها ليشهدوا اخر اوقاتها قبل دفنها ولكن بدون جدوى حيث لم يأتى اى فرد من افراد عائلتها وتم دفنها بعد اربعة ايام في يوم السادس والعشرين من ديسمبر.