فنانين تركوا علامة في السينما ولكن لم يذكرهم أحد.. سيف الله ورفيعة وإجلال أين هم الآن

مشاهير الفن مثلهم مثل أي إنسان عادي لهم حياتهم الخاصة ولهم الجانب الغامض الذي لا يعرفه أحد، منهم من يظهر على الشاشة ويتعلق به الجمهور ومن ثم يختفي فجأة وبدون مقدمات ومنهم من كان له حضور طاغي ودوره لا يقل أهمية عن دور البطل الرئيسي وبالرغم من ذلك لا يأخذ حقه أين هؤلاء الآن وما الذي حدث لهم بعد أن اختفوا من على الشاشات، هذا ما سنلفي الضوء عليه من خلال ثلاث شخصيات عرفتهم شاشة السينما وتعلق بهم الجمهور ولكن لا يعرف عنهم أحد أين هم وأين اختفوا فقط تبقى أعمالهم محفورة في أذهان جمهورهِم يتذكرونهُم بها.

سيف الله المختار

1-سيف الله المختار

الفنان سيف الله المختار من أشهر الكومبارس في تاريخ السينما ومن أكثر الناس التي ظلمتهم السينما ولم تعطهم حقهم، فهو كان رجل ضاحك ذو  وجه طفولي دائم البشاشة، له إفيهات عُرف بها من خلال أعماله وعلى الرغم من ظهوره الذي لا يتعدى دقائق عرفه الجمهور وأحبه، ورأى بعض النقاد أن سيف الله المختار من الفنانين الذين ظلموا ولم يأخذوا حقهم في أدوار البطولة.

فنانين تركوا علامة في السينما ولكن لم يذكرهم أحد.. سيف الله ورفيعة وإجلال أين هم الآن 1 7/12/2017 - 8:46 م

ذاع سيط سيف الله المختار في أوائل الستينات من القرن الماضي، وظهر في أدوار صغيرة وكان دائماً يظهر في دور الساذج الأبله ولكن كانت أدواره محببة لدى الجمهور وحتى الآن وعلى صفحات الفيسبوك يستخدمون إفيهاتهِ في التعبير عن شئ ما ومن أشهر هذه الإفيهات “أبه، انتوا يا بتوع البنزيمة، أهبط”، كما أُطلق شائعة في فترة ما أن سيف الله هو شقيق الفنان أحمد رمزي ولكن تم نفي الخبر، ورحل عن عالمنا عام 7 ديسمبر عام 1989.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.