ظاهرة غريبة ومميتة تنتشر في العالم ويصعب التنبؤ بها ولكن أخبرنا عنها القرآن قبل 1400 عام

سبحان الله العلى الكبير الذي لا إله إلا هو الذي خلق فأبدع، فكلما مرت بنا الأيام والسنوات نكتشف كم أن الله سبحانه وتعإلى مبدع في خلقه وأن الإسلام والقرآن الكريم دائما على حق رغم ما يوجهونه من تكذيب وانتقادات من الكثيرين.

انشقاق

فنحن في هذه الأيام نسمع أخبارا عن انشقاق أرض وابتلاعها أشياء مثل منزل أو شخص أو سيارة أو غيرها من الأشياء ويكون الخبر غريب بعض الشىء علينا خصوصا وأن لم أحد قد رأى هذا من قبل.

وكلنا نعرف قصة قارون ابن عم سيدنا موسى والذي من الله عليه بأموال ورزق كبير ولكنه كان ظالم وبسبب ظلمه فقد خسف الله سبحانه وتعإلى الأرض ليكون عبرة للباقيين ممن اتبعوه حيث قال الله سبحانه وتعالى” فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ فَمَا كَانَ لَهُ مِنْ فِئَةٍ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مِنَ “

55ca6badf58415ee1c102d58b3e53ec1

وبالرغم من أن الحاقدين على الإسلام والمشككين به كانوا يشككون في تلك الآية وفي عظمة الله إلا أن الامر تغير في تلك الأام خصوصا وأن ظاهرة انشقاق الأرض وابتلاعها لأشياء كثيرة أمر أصبح ينتشر في معظم بقاع الأرض.

ففي عام 2013 حدثت انشقاق للأرض ليبتلع منزلا في أمريكا بعمق 50 متر، كما أن هناك حفرة ظهرت مرة واحدة  ابتلعت سيارة في انجلترا، وهاك الكثير والكثير من انشقاق الأرض والتي تؤدى غلى كوارث حيث تنتج من انحلال بعض الحجارات التي توجد في تربة الأرض مما تؤدى إلى فراغات ويحدث انشقاق.

وهذه الظاهرة لا يمكن التنبؤ به أو معرفة ماذا يحدث وهو يأتى بشكل مفاجئ مع الزمن.

22223-575x400