طريقة مراقبة الردود اللفظية لكشف خداع أي شخص أمامك

تحدثنا في مقال سابق عن طريقة كشف الكذب بطريقة مراقبة تعبيرات الوجه والعينين، والآن سنتحدث عن طريقة أخرى من طرق كشف الكذب والخداع وهي عن طريق مراقبة الردود اللفظية الصادرة عن الشخص الكاذب والمخادع، فالردود اللفظية عادة ما تكون غير سوية عند من يريد الكذب، سنتعرف الآن عن كيفية تعلم هذه الطريقة.

طريقة مراقبة الردود اللفظية لكشف خداع أي شخص أمامك

انتبه إلى الصوت.

سرعة أو بطء الشخص أكثر من المعتاد في الحديث هو أحد أكبر المؤشرات صدقاً لمعرفة كذبته،فالشخص الكاذب غالباً ما يريد إنهاء كذبته بأسرع مما يمكن، أو يكون خائفاً من أن تكشفه، وهذا ما قد يدفعه  إلى الكلام بصوت مرتجف مقترن بالتأتأة أو التلعثم، والحالتين معتمدة على شخصية الشخص الذي تجادله.

انتبه إلى التفاصيل المبالغ فيها.

قد يتعمد الشخص الذي أمامك بذكر الكثير من التفاصيل المملة التي لا داعي لذكرها، ليجعلك تقوم بتصديقه، لذلك يجب أن تلاحظ هذا إذا كان الشخص الذي تحاوره لا يميل عادة إلى ذكر الكثير من التفاصيل، فهذا غالباً دليل كافي للشك في حديثه.

لاحظ الردود العاطفية المتهورة.

عندما يقوم شخص ما بالخداع، فهو أمام خيارين إذا قمت بسؤاله عن شيء ما، إما أن يقوم بالرد عليك سريعاً لأنه توقع سؤالك هذا، أو يقوم بالتحدث عن أي شيء تافه ليملأ لحظات الصمت حتى لا تقوم بسؤاله سؤال آخر.

انتبه إلى تكرار الجمل.

الشخص الذي يميل إلى الكذب تجده غالباً يميل إلى تكرارا نفس الجمل، وهذا يحدث لسبب بسيط جداً، وهو أنه لم يعثر بعد على جمل أكثر إقناعاً ليحدثك بها، وحتى إن وجد ستجده يكررها دائماً ليقنعك بها.

لاحظ مقاطعة الكلام.

المخادع الذكي لا يستمر في نفس الحوار لمدة طويلة، ولن يدعك تكمل حديثك بشكل كامل، لأنه يشعر بأنك ستكشفه، لذلك سيقوم بتحويل مسار الحديث، إلى مسار آخر بدون أن يشعر أحد، ويخفي كذبته بهذا الحديث الجديد.