صورة شاب مع زوجتيه تشعل مواقع التواصل الإجتماعي ويرد: الأولى كأمي والثانية مديرة عملي

أثارت صورة شاب في الثلاثينات من عمره مع زوجيته ضجة واسعة عبر مواقع التواصل الإجتماعي وخاصة من النشطاء الذين يرفضون فكرة تعدد الزوجات، وانهالت العديد من التعليقات على صورة الشاب الذي يدعى شاهين معربة عن غضبها من ترويج قضية تعدد الزوجات

صورة شاب مع زوجتيه

تفاصيل عن قصة الشاب الذي نشر صورته مع زوجتيه

صرح الشاب شاهين لجريدة الوطن المصرية من خلال حوار صحفي معه أن تزوج زوجته الاولى بعد قصة حب استمرت بينهما لمدة ثلاث سنوات وأنه تزوجها منذ 5 أعوام ولم يرى منها اي تصرف كرهه منها طوال فترة زواجهما، وقد أنجب منها ابنته الأولى ” أسيا” وأضاف أن زوجته الاولى مثل أي زوجة شعرت بالغيرة لمجرد أن عرض عليها أنه ستكون لها ضرة، وعلى الفور طلبت منه الإنفصال، ولكنه أقنعها أنها ستكون لها حياة جديدة مع امرأة جديدة ورفضت الفكرة لمرات عديدة ولكنه اقنعها بأنه بالفعل قد تقدم لها ولا يمكن أن يخلف كلامه، وتحدث إليها بهدوء أن تعتبر أن زواجه من أخرى ابتلاء من ربها وعليها أن تصير على هذا الإبتلاء لتحصل على الثواب لحين أن يثبت لها العكس، وبالفعل ساندته في زواجه بالثانية.

أشار شاهين أن الغيرة سمة انسانية طبيعية ولكنه يحاول أن يسيطر عليها بأن يعدل بين زوجاته في الإقامة والإهتمام، فيتصل بهما كل نصف ساعة للاطمئنان عليهما ويقسم الأيام فيما بينهما، وخاصة أن زوجتيه تربطهما علاقة شعل من فترة فهما تديران احدى شريكاته، كما أنه يعدل بينهما في الخروج والمنتزهات ويحرص على اصطحابهما معا وأشار أنه الصورة التي نشرها التقطها بعد أن طلبتا منه التصوير مع سويا فقام بنشرها على غير عادته ليدخل السعادة في قلبهما.

أشار شاهين انه يهرب بمشاكله عند زوجته الاولى التي تبغ من العمر 28 عاما وزوجته الثانية التي تبغ من العمر30 عاما هى مديرة شغله والعقل المديرله وكلاهما يكمل الأخر مشيرا أنه تربى في بيت ابيه الذي تزوج من 3 زوجات وأراد أن يعمل جو عائلي وينجب الكثير من الأولاد ليكونوا سندا لبعضهما البعض في المستقبل على حد قوله، رافضا قصر تعدد الزوجات على الشهوة دون النظر إلى بعض الأمور الأخرى، وعلى الرجل أن يتصف بالعدل وطول البال حتى لا يكدر صفوه فتنة الزوجات والغيرة بينهما.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.