صفا الجميل.. لم يكن يومًا معاقًا وأحب أسمهان وأراد الزواج من ليلى مراد

الفنان صفا الدين حسين وأشتهر باسم «صفا الجميل» قد يظن البعض ممن تابعوه في افلام الزمن الجميل انه معاقآ ذهنيآ، الا انه غير ذلك بل كان يتمتع بالذكاء ولكن كان يعاني من إعاقة بسيطة في لسانه، ولد الفنان صفا الجميل بالقاهرة في السابع من فبراير عام 1907، أكتشفه موسيقار الاجيال محمد عبد الوهاب ليشارك معه فيلم «يحيا الحب» وكان الفيلم بطولة الفنانة ليلى مُراد.

الفنان صفا الجميل

Image result for ‫صفا الجميل‬‎

لم تكن بداية الفنان صفا الجميل مع محمد عبد الوهاب مجرد عمل فني فقط،  بل كان الموسيقار محمد عبدالوهاب يتفاءل به دائمآ وكان يظن أن الفنان صفا الجميل هو تميمة نجاح، فقد سبق ورُوي عن الفنان محمد عبد الوهاب أنه في مرة من المرات تعثر في تسجيل أغنية، وتعثر في تسجيلها وقد أعادها أكثر من مرة، ولم يكن راضيآ عن أي من هذه التسجيلات، ولكنه عندما اتصل بـ«صفا» وحضر إلى الاستوديو، استطاع تسجيل الاغنية بنجاح.

وفي الحقيقة لم يكن الفنان محمد عبد الوهاب وحده هو من كان يستبشر بوجه «صفا» الجميل، حيث كان الفنان أنور وجدي ايضآ قد اعتاد أن يتصل بصفا عند قيامة بكتابة اي سيناريو جديد، وكذلك ايضآ الشاعر صالح جودت، الذي طلب من «صفا الجميل» أن يزورة صباح كل يوم لكي يُلهمه، ولكن «صفا» اكتفي بأن يمُر عليه مرة واحدة فقط في الأسبوع.

ارتبط الفنان صفا الجميل بقصة حب بالفنانة ليلى مراد وأعلن انها كانت حبه الأول وذلك حين قابلها أثناء تمثيل فيلم “يحيا الحب”، وأنه أوشك في أكثر من مرة أن يعرض على الفنانة الزواج منها، لكنه كان يتذكر انها سترفضه لاعتقاده أنها لم تكُن لترض به.

المطربة الكبيرة أسمهان كانت كذلك حبه الثاني والذي أنساه حب ليلى مراد على حد وصفة لأنه كان يعتقد أن أسمهان كانت تبادله نفس الشعور وذلك لأنها كانت تحرص دائمآ على وجوده معها أثناء عملها في الأستوديو.

وتوفي الفنان صفا الجميل في السابع والعشرين من شهر يونيو، عام 1966بعد مسيرة من الاعمال الفنية التي تعلقت باذهان المصريين حيث شارك في 27 فيلمآ من افلام الزمن الجميل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.