صفات الشخصية الحساسة وعلاجها

تعتبر الشخصية الحساسة من أكثر الشخصيات التي تعاني في حياتها اليومية، بسبب مواقف الحياة المتعددة والمتغيرة، فالمواقف الحياتية في العمل او في محيط الأسرة والجيرة والأصدقاء بها  العديد من التفاعلات المختلفة السلبية والايجابية، وتختلف استجابات الفرد لهذه المواقف طبقًا لشخصية الفرد وميوله واتجاهاته وثقافته، والبيئة الاجتماعية المحيطة، ونجد ان الشخصية الحساسة تتأثر كثيرًا بتلك المواقف سواء كانت سلبية او إيجابية، فالمواقف السلبية تؤثر بشكل سلبي على الفرد من أصحاب  (الشخصية الحساسة) وفيما يلي سوف نستعرض مجموعة من الصفات التي تُميز الشخصية الحساسة:

مفهوم الشخصية الحساسة:

  • هم الأشخاص الذي يتميزون بحساسية مفرطة تجاه الشخصيات او الأماكن او المواقف وهم الأشخاص الذي يعتقد العلماء ان جهازهم العصبي المركزي ذو حساسية أعلي وأعمق، وهم الأشخاص الأكثر تأثيرًا وشعورًا بالآخرين.

صفات الشخصية الحساسة:

  • البكاء لأسباب من الممكن الا تستدعي البكاء.
  • الصعوبة في محاولة النوم وبالأخص قبل الخلود إلى النوم بسبب انه كثير التفكير.
  • يتأثر جدًا بانتقاد الآخرين لهم حينما يكون الانتقاد سلبي.
  • يحاول إرضاء الآخرين.
  • التعاطف مع الآخرين بشكل مُفرط.
  • الخجل المًفرط.
  • الابتعاد عن التجمعات.
  • الصوت المخفض في أغلب الأحيان.
  • المشاعر المًفرطة في العلاقات العاطفية.
  • الابتعاد على المناقشات الجماعية والخوف من إبداء رأيه.
  • التردد والخوف من مواجهة الآخرين.
  • الاهتمام بالتفاصيل البسيطة.

عوامل تسبب الشخصية الحساسة:

  • العوامل النفسية:
  • التعرض لأزمات نفسية كوفاة شخص مقرب أو الانفصال عن شريك الحياة او افتقاد شيء محبب لدي الفرد.
  • الاعتداء الجسدي او النفسي على الفرد فيما يتعلق بالتنشئة الاجتماعية الغير سوية.
  • المرور بتجارب سلبية في الحياة كخسارة أموال او وظيفة.
  • الثقة في الآخرين وحدوث مواقف سلبية غير متوقعة.
  • العوامل الاجتماعية:
  • التنمر على الشكل او المظهر لدي الفرد مما يقلل ثقته بنفسه بشكل كبير.
  • مقارنة الاخرين بالفرد مما ينعكس بأثر سلبي.
  • البيئة الاجتماعية التي تتسم بالفروق الطبقية بين الأفراد.
  • ضعف التقدير الاجتماعي من الاسرة او مدير العمل أو الزملاء.
  • علاج الشخصية الحساسة:
  • تنمية المهارات الإبداعية لدي الفرد، للوصول إلى النجاح، فالنجاح أحد العوامل التي تساعد على دعم القوة النفسية.
  • تنمية الثقة في النفس لدي الفرد بحيث الوقوف على مواطن الضعف ومحاولة دعمها، فمثلاً علاج الخجل هو الثقة بالنفس من خلال تنمية وعي الفرد بضرورة الاندماج وسط الجماعات.
  • ان يسمح الفرد لنفسه ان يخطئ ويتعلم من الآخرين والا يخجل من الرغبة في المعرفة.
  • الاهتمام بالمظهر والنظافة الشخصية.
  • التواصل البصري لدي الآخرين.
  • التفاعل مع اشخاص نفس المستوي الاجتماعي والاقتصادي والعمري للفرد.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.