صديق «ماهر عصام» يحكي لحظات الراحل الأخيرة وقصة معاناته وقسوة الوسط الفني.. ويوضح علاقة مباراة مصر وأوروجواي بالوفاة

مازال الوسط الفني يعيش حالة من الصدمة والحزن الكبيرين على وفاة الفنان الشاب “ماهر عصام”، والذي لفظ أنفاسه الأخيرة داخل غرفة العناية المركزة بمستشفى دار الفؤاد، بعد معاناته من نزيف حاد بالمخ، وشيعت جنازته أول أمس الأحد من مسجد الشرطة، وسط حضور من عدد من زملاء الفنان الراحل، في الوقت الذي كشف فيه الفنان “محمد عبدالحافظ”، أقرب أصدقاء الفنان الراحل، كواليس وأسرار جديدة في حياة “عصام”، وتفاصيل ما تعرض له خلال مشواره الفني.

نجوم الفن يشيعون جنازة الفنان الشاب ماهر عصام وسط حالة من الحزن الشديد

صديق «ماهر عصام» يحكي لحظات الراحل الأخيرة وقصة معاناته وقسوة الوسط الفني.. ويوضح علاقة مباراة مصر وأوروجواي بالوفاة 1 19/6/2018 - 1:24 ص

فخلال حديثه الصحفي، قال “عبدالحافظ”، بأن صداقته مع الفنان الراحل “ماهر عصام”، تمتد إلى نحو 18 عاما، منذ بداية التحاق الأول بالوسط الفني، ويعتبره أخوه الأصغر، خاصةً وأنه شخص طيب وخفيف الظل، لافتًا إلى أن معاناة الفنان الراحل، بدأت عند وفاة شقيقته قبل نحو 7 سنوات بعد معاناة طويلة مع مرض الفشل الكلوي، وكانت أخته الوحيدة، وتوفي والده قبل وفاة شقيقته بفترة طويلة.

قبل وفاته ماهر عصام يوضح حقيقة مرضه

قصة مرضه

وأضاف “عبدالحافظ”، بأنه منذ 3 سنوات أصيب “عصام”، بانفجار في شريان رأسه، نتيجة عيب خلفي ومكث في المستشفى قرابة الـ 45 يوماً، وأتم الله شفائه على خير بالرغم من يأس الأطباء من حالته، إلا أن الوسط الفني كان قاسيًا معه، فلم يطلبه منتجون أو مخرجون للعمل في أدوار كبيرة بأجر محترم، وأصيب بصدمة نتيجة ذلك، فاقترب من بلوغ الـ40 عامًا دون زواج، حيث كان يقطن في شقة إيجار جديد بمنطقة 6 أكتوبر.

ماهر عصام الراحل الذي فارق الحياة وعمره 38 عام

تعرضه لنزيف جديد بعد مشاهدته مباراة مصر وأوروجواي

كما أشار “عبدالحافظ”، لـ”المصري اليوم”، بأن الفنان الراحل، أصابه انفجار في شرايين عديدة في المخ، بعد انتهاء مباراة مصر وأوروجواي، أدى لسكتة دماغية ونزيف حاد ولم يستطع الأطباء تحديد مصدر هذا النزيف، وقالوا أن فرص شفائه بتات معدومة، وتوفي بالفعل.

صديق «ماهر عصام» يحكي لحظات الراحل الأخيرة وقصة معاناته وقسوة الوسط الفني.. ويوضح علاقة مباراة مصر وأوروجواي بالوفاة 2 19/6/2018 - 1:24 ص