زوجها فنان مشهور خانها أكثر من مرة وغفرت له ووفاة نجلها أكبر صدمات حياتها…محطات في حياة الفنانة القديرة “رجاء حسين”

الفنانة القديرة “رجاء حسين” التي إستطاعت أن تمتع المشاهدين بأدوارها الجميلة وخاصة بتجسيدها دور الأم في العديد من الأعمال وخاصة في مسلسل “المال والبنون”، من مواليد محافظة القليوبية في 7 نوفمبر 1937،بدأت حياتها الفنية من خلال إنضمامها لفرقة “الريحاني”وهي في الخامسة عشر من عمرها وكانت مازالت طالبة في المعهد لتنال شهره بذلك، ثم إلتحقت بعدها بالإذاعة والتلفزيون للعمل كممثلة في المسلسلات الإذاعية والتلفزونية ، لمعت في العديد من الأعمال الفنية وخاصة من خلال أعمال “يوسف شاهين” التي برعت في تقديمها .



زوجها فنان مشهور غفرت له الكثير من الخيانات



إستطاعت الفنانة “رجاء حسين” أن تجمع بين السنيما والمسرح والدراما ، حيث تعرفت علي زوجها الفنان ” سيف عبد الرحمن” الذي أعجب بها بعد حضوره مسرحية “الناس اللي فوق” لتنشأ بينهما قصة حب سرعان ماتحول إلي زواج دام إلي أكثر من واحد وخمسين عاماً لتنجب منه ولديها “دينا – كريم” وقد كشفت في حوار لها أن صبرت عليه كثيراً وغفرت له الكثير من الخيانات التي حدثت بمرأي ومسمع منها.

وفاة نجل الفنانة “رجاء حسين” الأكبر شكل صدمة كبيرة في حياتها

تلقت الفنانة “رجاء حسين” في عام 2014 أكبر صدمات حياتها بوفاة نجلها الوحيد أركان حرب” كريم” عن عمر يناهز 42 عاماً بعدما أنهي عمله وركب سيارته لكي يراها لكنه تعب في الطريق ونقل إلي المستشفي ليفارق الحياة بهبوط في الدورة الدموية ولم يجرء أحد علي أن ينقل لها الخبر ليصطحبوها للمستشفي وتتلقي الصدمه هناك التي لم تستطع تجملها





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد