رواية همس القلوب – أميرة الشافعي

مُلخص: إنه الإبداع يا رفاق، نعم أعجبتني رواية إلكترونية بالإضافة إلى إن كاتبتها فتاة، لا تتعجب هذه هي الحقيقة، أنا في كامل قواي العقلية ولا أُهاجم الأقلام النسائية بل أكتب هذا المقال لتعريفكم برواية رائعة جدًا وهي رواية همس القلوب للكاتبة المصرية الشابة أميرة الشافعي، بين الحاضر والماضي تأتي إلينا أميرة الشافعي برواية تعود بنا إلى زمن الأبيض والأسود إلى الحُب الصافِ الذي لم يَعُد له وجود في رواية أقل ما يُقال عنها إنها رائعة.

همس القلوب
همس القلوب
رواية همس القلوب

عن رواية همس القلوب

رأيت مقالًا لكاتب لا أذكره يقول فيه من وجهة نظره لماذا تفشل الأقلام النسائية دائمًا فقال إن الكاتبة تَكتُب الرواية وتضع نفسها مكان البطلة وتنسى إنها رواية الرواية وتجعل إحساسها يسيطر على الحداث، إنما الرجل يَكتُب ما يجب أن يَحدُث حتى ولو سيموت كل أخيار الرواية، ولكن في هذه الرواية شعرت إن أميرة الشافعي قد تخطت هذا الحاجز وقدمت لنا رواية ممتعة جدًا تمزج بين الدراما والرومانسية في إطار رائع جدًا وعلى الرغم من كُل هذا فإن الرواية إلكترونية.

تقيمي لـ رواية همس القلوب

لك أن تتخيل إنني وبعد كل ما ما ذكرته سأذكر أيضًا إن الرواية لم تُكتب بالكامل بالعامية المصرية كما يفعل كُتاب الرواية الإلكترونية دائمًا، ولم تُقلل الكاتبة السرد على حساب الحوارات كما يحدث أيضًا بل كان كُل شي مثاليًا، إلا الأخطاء الإملائية ابسيطة التي عكرت عليَّ قراءتي كان ممكن أن تكون الرواية مثالية جدًا في حالة عدم وجود الأخطاء الإملائية واللغوية، ولكن هذا لن يُقلل من تقيمي للرواية سوى نصف درجة فتقيمي النهائي هو 4.5 من أصل 5 نجوم.