رواية العطر – قصة قاتل – باتريك زوسكيند

مُلخص: عندما يتم ترجمة رواية صدرت في عام 1985إلى 47 لغة وتكون هذه الرواية موجودة في قائمة جوجل تريند حتى عام 2018 فبالتأكيد هذه الرواية مميزة، وبالطبع مميزة لأنها رواية العطر وتُعد واحدة من أبرز ما كتب الكاتب الألماني الكبير باتريك زوسكيند إن لم تَكُن مِن أبرَز مَا كُتب على الإطلاق! ننعم يا صديفي فرواية العطر “قصة قاتل” هي بالفعل رواية مميزة إلى أقصى ما يُمكنك تخيله، وعندما أحكِ لك القليل عنها في الفقرةر القادمة ستفهم كلامي جيدًا، وستدرك مدى تميز هذه الرواية.

رواية العطر
رواية العطر
رواية العطر – قصة قاتل

قصة رواية العطر

قبل أن أبدأ في سرد قصة الرواية أقترح عليك أن تجلب لنفسك فنجالًا من القهوة فمجرد معرفة القصة يُعد شيءًا مُثيرًا فما رأيك في قراءتها؟ نعم خذا هو الإبداع عندما يموت الكاتب ويترك أعماله خالده، تدور أحداث الرواية في القرن الثامن عشر في باريس عاصمة النور عِندما يولد طفلٍ صغير وتتركه أمة في الشارع بمجرد ولادته، ولأن هذا الحدث تكرر أكثر من مره على يد أمه قرر الملك إعدامها، وظل الصغير يتنقل من مُرضعة إلى أخرى ويعيش الحياة القاسية دون إي ذنبٍ منه، فقط لأن أمه قررت إنها لا تريد أبناء.. فهل سيكون هذا الرجل خيرًا؟ هل سيكون شريرً؟ لا إنه إنتزع من عقلة مفهوم الخير والشر.. كَبر الطفل وأصبح لدية حاسة شم قوية، ولكن فيما يستعمل هذه الموهبة الرائعة؟ سيتخدمها في القتل.

تقيم رواية العمر – قصة قاتل

أشخر بشيء من السخف عِندما أضطر أن أُقيم رواية كبيرة لكاتب مثل باتريك زوسكيند أو أحمد خالد توفيق أو غيره، أظن إنني سأفكر كثيرًا في تغير إسم التقيم لشيءٍ أخر، المُهم الآن تقيمي للرواية هو 5 نجوم من أصل 5 نعم هذا قبل أن أقُل ما أعجبني في الرواية من الأساس، لأن مثل هذه الروايات هي روايات العلامة الكاملة، لم أفكر وأنا أقرأ هل الأحداث سريعة أم بطيئة؟ هل التصوير جيد أم لا؟ لأنني لم أشعر لحظة إنني أقرأ رواية لأنني كنت أعيش الأحداث بالفعل، وأظن إن الكثير منكم سيشعر بما شعرت به وأنا أقرأ بمجرد قراءتك للربع الأول من الرواية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.