حلمت بموتها قبل عام من وفاتها وهذه كانت وصيتها ما لا تعرفه عن الفنانة سعاد نصر

الفنانة سعاد نصر تعتبر أول فنانة عربية تفارق الحياة بسبب خطأ طبي في عملية تجميل حيث في عام 2007 تم اعلان خبر وفاتها عن عمر يناهز 54 عاما بعدما ظلت لعام كامل في غيبوبة كاملة.

الفنانة سعاد نصر

الفنانة سعاد نصر

الفنانة سعاد نصر قد دخلت إلى إحدى المستشفيات الخاصة لإجراء عملية شفط الدهون ولكن أثناء العملية دخلت في غيبوبة كاملة بسبب جرعة تخدير خاطئة بالرغم من تقرير المستشفى الذي ذكر أنها توفيت نتيجة تعرضها لهبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب وقبل يوم واحد فقط من دخولها قد شاهدت رؤية وبسببها قامت سعاد نصر بالاتصال بالشيخ سيد حمدي لـ تستشيره فيها.

حلمت بموتها قبل عام من وفاتها

حيث قالت له أنها شاهدت الشبشب أى الحذاء المنزلي يسقط من قدمها وأضافت ثم رأت والدها المتوفي يقوم بإعادته لها مرة اخرى وبعدها أخذها إلى غرفة ضيقة ثم جلست معه لمدة سبع أيام وقالت له أن هذة الغرفة مساحتها ضيقة وأنها تريد أن تقوم بتوسيعها فقال الشيخ سيد حمدي أن الفنانة سعاد نصار حلمت بهذا الحلم قبل يوم واحد فقط من دخولها المستشفى.

حلمت بموتها قبل عام من وفاتها وهذه كانت وصيتها ما لا تعرفه عن الفنانة سعاد نصر

وكانت إجابته عليها أن الحذاء الذي سقط منها يرمز إلى الوقوع في مصيبة عاجلة أو ورطة بينما الغرفة الضيقة فهذا قبرها والأيام السبعة هم اكتمال الأسبوع أو العام وصولا إلى 2007 وأضاف الشيخ سيد حمدي أنه قام بإبلاغه أن توسع القبر بالتوبة إلى الله سبحانه وتعالى وردت عليه سعاد أنها لديها النية أن تغير مسار حياتها وتبدأ من جديد حياة تقترب فيها إلى الله.

وعن وصيتها قبل وفاتها كشفها زوجها المهندي محمد عبد المنعم حيث قال إنها فاقت من الغيبوبة لمدة 5 دقائق فقط وأخبرته عن وصيتها وهي أن يسارع في دفنها وأن يبقى أهلها لمدة ساعة كاملة أمام قبرها من أجل أن يدعو لها بالرحمة ثم قالت اللهم توفني مع الأبرار ودخلت في غيبوبة أخيرة توفيت بعدها.