حضن وبوس..أردني يفاجئ نانسي عجرم بالعناق.. وهذا ردها بعد أن طلب تقبيلها

أصبح شائعاً إقتراب أحد المعجبين من فنانه اللامع مع القيام بأفعال قد تغضب النجم مايؤدي إلى تصرف مضاد من جانبه. هذا ما حدث مع نانسي عجرم لكن دون أن يحدث أي شيٍ منفلت، لما قام شاب أردني بإحتضانها فجأة لكنها جعلت الأمور تبدو طبيعية دون أن تنفر منه وبادلته الشيئ نفسه، وذلك عندما كانت متواجدة في الأردن لأحياء حفل غنائي.

نانسي عجرم تقبل الحضن وترفض التقبيل

لكن في وقت إنتهاء الشخص من العناق طمع فيما هو أكثر، بعد أن عرض على الفنانة اللبنانية، أن يقوم بتقبليها. هنا تشجعت الفنانة قليلاً بقولها بعفوية تامة وهي تضحك” بوسة! لا ما أبوس بليز” ليظهر صوت شخص آخر من خلف الكاميرا” مجوزة ياعمي مجوزة” فيما واصلت أخذ الصور معه. وعلى ضوء ما جرى من عناق ورفض محاولة التقبيل، من المناسب ذكره أن الفنانة لا تمنع نفسها من تقبيل الرجال سواء من الأصدقاء والفنانين حتى على الهواء مباشرة. كما سبق لها تقبيل تامر حسني في برنامج ذا فويس كيدز. كما هو الحال مع الفنان الفلسطيني محمد عساف وغيرهم من المطربين.

والفنانة نانسي عجرم من مواليد 1983 وتبلغ من العمر  36 عاماً، وتعد من أشهر المطربين في لبنان والعالم العربي، وتحظى بإعجاب كبير من قبل الجماهير جنباً إلى جنب الفنانة اليسا زكريا خوري. من نفس الموطن. وأثارت نانسي جدلاً العام الماضي بعد إتهامها بقمع الحرية بعد أن تم إزالة أعلام رفعت من قبل المثليين خلال حفل لها في السويد، الفناة اللبنانية أكدت ان  قرار إزالة أعلام تلك الفئة حدث من المشرفين على منظمي الحفل ولا علاقه لها بذلك، ولم توضح نانسي موقفها من جماعة مثلي الجنس.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.