حسين صدفي الفنان الذي أمر بحرق أفلامه قبل وفاته وصاحب “أجرأ فيلم في السينما المصرية”

حسين صدقي ذلك الفنان الكبير الذي إتخذ من الفن والتمثيل رسالة آمن بنشرها إلى الناس، فهو صاحب أجرأ فيلم في التاريخ للسينما المصرية والذي تناول العلاقة بين المسلمين والمسيحيين وهو الفيلم الذي منع من العرض عدة مرات، وهو الفنان الذي لم يحضر جنازته أى من الفنانين في ذلك الوقت.

حسين صدفي الفنان الذي أمر بحرق أفلامه قبل وفاته وصاحب "أجرأ فيلم في السينما المصرية" 1 15/5/2017 - 7:48 م

مولد حسين صدقي

ولد حسين صدفي في عام 1917 وتوفي والده وهو في عمر الخامسة، ولكن جاء دور والدته التي أصرت على أن يصبح ولدها انسانا مثقفا صالحا متدينا فذهبت به إلى المساجد وحلقات الذكر حتى يتحقق لها ما أرادت منه، ولكنه بالرغم من ذلك درس التمثيل في مدرسة الابراهيمية.

عرف عنه التزامه الديني وخلقه الحسن، بدأ ببطولة فيلم “تيتاوونج” وانطلق في السينما بأفلام عديدة منها  ” الأبرياء ”و” المصري أفندي ” و” ليلة في الظلام ” و” شاطيء الغرام ” و” الحبيب المجهول ”  و” طريق الشوك ” وناقش قضايا أخلاقية بالغة في أفلامه مثل فيلم “العامل” وشاركته الفنانة ليلى مراد في عدة أفلام كان لها نجاحا باهرا.

فيلم الشيخ حسن

هو الفيلم الذي اعتبره الكثير أجرأ فيلم في التاريخ أقدمت عليه السينما المصرية، فالفيلم يتناول العلاقة بين المسلمين والمسيحيين حيث يتناول زواج حسين صدفي “الشيخ حسن” من الفتاة المسيحية بالرغم من حب فتاة مسلمة له، ويعرض فيه المشاكل الاجتماعية بطريقة دينية.

حسين صدفي من فيلم الشيخ حسن
حسين صدفي من فيلم الشيخ حسن

ولكن الفيلم حينما صدر حمل اسم “الهلال والصليب يلتقيان في ليلة القدر” وهو ما شهد معارضة شديدة حتى صدرت أورامر رئاسية من “محمد نجيب” برفع الفيلم من دور العرض وحتى الآن فالفيلم ممنوع من العرض الأ أن بعض القنوات الفضائية الخاصة قامت بعرضه.

حسين صدفي قبل وفاته
حسين صدفي قبل وفاته

البرلمان

اعتزل الفن وقام بالترشح في البرلمان ونجح بصورة مبهرة في ذلك ولكنه لم يعد الترشح بعد ذلك لأنه شعر بعدم تنفيذ مقترحاته والتي كانت تلتزم بالجانب الديني، وقبل وفاة الفنان حسين صدفي أوصى بحرق أفلامه كلها عدا فيلم “خالد بن الوليد” وقال ذلك لأولاده وعندما توفي لم يحضر أحد من الفنانين جنازته في ذاك الوقت


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.