حارس المقابر يحكي عن أمر لم يعتادوا عليه بعد مرور شهر على رحيل محمود عبد العزيز

بالرغم من مرور شهر عن رحيل الفنان الذي أحبه الجمهور وحزن عليه الوسط الفني التي كانت بمثابة صدمة لهم  صرح حارس المدافن الخاصة بالفنان الراحل  “محمود عبدالعزيز” في حوار تليفزيوني له أنه منذ أن دفن الساحر حدث شئ لم يعتاد عليه من قبل وهو تجمع عدد كبير من الجمهور يوميا أمام القبر لزيارته الأمر الذي أدهش الجميع وذلك بسبب حب الجمهور لمحمود عبد العزيز لبساطته وتواضعه في حياته.

حارس المقابر يحكي عن امر لم يعتادوا عليه بعد مرور شهر على رحيل الساحر محمود عبد العزيز

وأضاف الحارس أن منظر القبر يبهر الكثير من كثرة الورود عليه بسبب كثرة الزيارات التي تأتي من مختلف محافظات مصر ويذكر أن الراحل محمود عبد العزيز رحل عن عالمنا الشهر الماضي بعد معاناة شديدة مع المرض عن عمر يناهز 70 عاما تاركا وراءه أعماله التي كانت سبب شهرته من أفلاما ومسلسلات شغلت الدنيا وترسخت في ذاكرة الجماهير.

عان محمود عبد العزيز في الفترة الأخيرة من نقص نسبة الهيموجلبين كما عان أيضا من وجود أنسجة داخل الفم أدت لتورم باللثة وتمت إزالتها جراحياً لكنه ظل يعاني من مشاكل في التنفس قدم الساحر حوالي 90 فيلما سينمائيا وكان أول أعماله  فيلم” الحفيد” عام 1974 وصعد إلى دور البطولة في العام التالي عندما أدى دور أحد  الضابط الذي  أصيب بالشلل أثناء الحرب.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.