بدأت كراقصة ثم أسلمت بسبب زوجها محطات في حياة أشهر حموات السينما ماري منيب

تميزت الفنانة الراحلة ماري منيب بخفة ظلها وشخصيتها القوية وأدائها الرائع صنعت تاريخها وظلت أدوارها المميزة في ذاكرتنا إلى هذا اليوم، قدمت العديد من الأعمال السينمائية والمسرحية التي تركت بصمة لاتنسى  سواء بأدوارها أو إفهاتها المعروفة بدأت مشوارها الفني بسن صغير كراقصة في الملاهي واتجهت بعد ذلك وانضمت بفرقة الريحاني ومن هنا كانت إنطلاقتها الفنية وتوالت أعمالها الرائعة.

بدأت كراقصة وأسلمت بسبب زوجها محطات في حياة ماري منيب

محطات في حياة ماري منيب.

قدمت أعمالا سينمائية ناجحة وجسدت من خلالها أدور الحماة التي تحاول التدخل بين ابنتها وزوجها فتفسد العلاقة بينهما ثم تنسحب عن حياتهما، ظلت ماري منيب بالمجال الفني لخمسة وثلاثين عام،   وقدمت ما يقرب من 200 فيلم تزوجت ماري منيب في المرة الأولى من الفنان فوزي منيب وأنجبت منه وبعدها تم الانفصال ثم تزوجت مرة ثانية من زوج شقيقتها بعد وفاتها المحامي فهمي عبد السلام وعاشت معه وسط أسرته المسلمة حتى تربي أولادها تأثرت ماري منيب بالطقوس الإسلامية وأحبت تلاوة القرآن.

وبعدها أعلنت إسلامها  واختارت لنفسها أسم أمينة عبد السلام نسبة إلى زوجها عبد السلام ومن أشهر أعمالها السينمائية فيلم مراتي نمرة 2، مصنع الزوجات، الجنس اللطيف، سي عمر، المليونيرة الصغيرة”، “حماتي قنبلة ذرية،   حماتي ملاك، وكان آخر افلامها “لصوص لكن ظرفاء مع الفنان عادل إمام، أحمد مظهر،   وكان أخر أعمالها المسرحية  مسرحية “إبليس”،   ولم تستكمل تصويرها  بسبب   تعرضها لأزمة صحية  أثناء التصوير، واضطرت إلى دخول المستشفى، وتوفيت بعد أربعة أشهر من مرضها يوم 21-1-1969.