بدأت كراقصة باليه وإتجهت إلي «الرقص الشرقي» وتصدرت قائمة أكثر الاشخاص بحثًا على جوجل.. مواقف اثارت الجدل حول «صافيناز»

لم تكن معروفة من قبل لدي الجمهور العربي ولم تحظي بأي شهرة بمسقط رأسها، حتى جاءت إلي مصر وبدأت في البحث عن فرصة للشهرة والنجومية علمًا بأنها سوف تحصل على كل ذلك بأرض الكنانة، وتم ترشيحها في عام 2013 لوصلة رقص بأحد المشاهد في فيلم «القشاش» بطولة الممثل الشاب «محمد فراج»، ومن هنا بدأت الراقصة الأرمينية «صوفينار جريجوريان» رحلتها نحو النجومية وتصدرت قائمة أكثر الراقصات الشرقيات شهرة في مصر والوطن العربي، ولحبها في الأغاني المصرية والعربية، قررت «صافينار» التي ولدت في اليوم العشرين من شهر ديسمبر عام 1983 أن تتحول من راقصة باليه في بلدها روسيا إلي راقصة شرقية في مصر، ولكن خلال تلك الفترة كانت هناك بعض المواقف التي أشعلت حولها نيران الهجوم، وفي هذا التقرير سوف نستعرض تلك المواقف التي بسببها طالب البعض بطردها من مصر.

بدأت كراقصة باليه وإتجهت إلي «الرقص الشرقي» وتصدرت قائمة أكثر الاشخاص بحثًا على جوجل.. مواقف اثارت الجدل حول «صافيناز» 2 19/1/2018 - 4:13 م

بدأت كراقصة باليه وإتجهت إلي «الرقص الشرقي» وتصدرت قائمة أكثر الاشخاص بحثًا على جوجل.. مواقف اثارت الجدل حول «صافيناز» 1 19/1/2018 - 4:13 م

  1. رقصها على المئذنة

لعلها هذه هي أكثر موقف أثار حولها الجدل بشكل كبير، حيث تدول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو لصافينار في شهر يوليو عام 2017 وهي تقدم وصلة رقص على شاشة إلكترونية كبيرة موضوعة بين قبة مسجد ومئذنة، وعلى الرغم من أن البعض قد أشار على أن هذا الفيديو مفبرك وغير حقيقي، إلا أن الكثير من الناس والجمهور ومسئولي الدولة وخاصة من علماء الدين رأي أن ذلك مشهدًا متنقاضًا ولن يتم قبول مطلقًا.

حيث علق وكيل الأوقاف بمحافظة القاهرة «خالد خضر»، على أنه قد أبلغ إدراة الأوقاف الكائنة بجنوب القاهرة، بأن يبحثوا على حقيقة هذا الفيديو من عدمه، ولكنه أكد بأنه بالفعل مفبرك على حسب ما أبلغته إدارة الأوقاف، وأشاروا على أنهم لم يعثروا على هذا المسجد حتى الآن، وقال:

“مسجد قايتباي، ومش موجود عندنا، ممكن يكون في محافظة تانية”.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.