بالفيديو.. فنان كبير كان سيعتزل الفن بسبب هذه الفنانة الكبيرة ويفتتح ورشة ميكانيكا.. وكان هو بطل أول قصة حب في حياة نجمة كبيرة أخرى.. وشقيقته اصبحت احد مشاهير الفن ولكنها اعتزلت في هدوء

تخرج من الكلية الحربية عام 1938 مع الرئيسين أنور السادات وجمال عبد الناصر ثم بعدها التحق بسلاح المشاة ثم انتقل لينضم إلى سلاح الفرسان وتدرج إلى أن تولى قيادة مدرسة الفروسية، وشارك في حرب فلسطين عام 1948 ثم تفرغ للتمثيل فأبدع وترك تراثا كبيرا من فن الزمن الجميل.

أحمد مظهر

إنه فارس السينما المصرية البرنس والوسيم والكثير من الالقاب التي كان يطلقها الجمهور على الفنان أحمد مظهر الذي خطفته السينما من بوابة الفروسية بصفته بطلا أولمبيا في الفروسية والرماية والملاكمة، ولد الفنان أحمد مظهر في 8 أكتوبر عام 1917، شارك في دورة الألعاب الأولمبية في هلسنكي كأحد المتسابقين في سباق الخيل من رجال الجيش المصري.

قدم أحمد مظهر فيلم “العتبة الخضراء” في دور جديد على فارس السينما، فكان “النصاب المحترف” الذي يستغل سذاجة إسماعيل ياسين ويبيع له “العتبة الخضراء” وكان هذا الفيلم آخر عهد فارس السينما بأدوار الشر، لكن تجربة مظهر مع إسماعيل يس أثرت فيه حيث أدرك أن النجاح لا يرتبط بترتيب أسماء الأبطال على التتر، فقد كان إسماعيل ياسين ثالث اسم بعد صباح ومظهر لكنه كان الأول في قلوب الجمهور أثناء العرض.

بالفيديو.. فنان كبير كان سيعتزل الفن بسبب هذه الفنانة الكبيرة ويفتتح ورشة ميكانيكا.. وكان هو بطل أول قصة حب في حياة نجمة كبيرة أخرى.. وشقيقته اصبحت احد مشاهير الفن ولكنها اعتزلت في هدوء 1 15/10/2017 - 9:38 ص

ظل الفارس أحمد مظهر يتذكر أهم الأزمات التي صدمته وسببت له آلاما نفسية رهيبة حتى وفاته، ففي أثناء تصوير أحد الأفلام مع الفنانة سعاد حسني التي شاركته أعمالا عديدة فوجئ بزميلته المقربة تصر على أن يكون اسمها الأول على إعلانات الفيلم، وشعر بالصدمة الشديدة من موقفها الغريب.

وأدرك أحمد مظهر أن أسهمه في بورصة الوسط الفني تهبط بمعدل بسيط مع مرور السنوات وهذا ليس تقصيرا منه بل لهبوط مستوى الأعمال السينمائية والمخرجين بصفة عامة، ووجد أن الأدوار التي تعرض عليه لا ترضي ميوله الفنية، خاصة بعد قرار خفض أجور جميع الفنانين باستثناء سعاد ونادية لطفي يزيده تصميما على اعتزال الفن ولكن بعد الوفاء بجميع التزاماته السينمائية.

بالفيديو.. فنان كبير كان سيعتزل الفن بسبب هذه الفنانة الكبيرة ويفتتح ورشة ميكانيكا.. وكان هو بطل أول قصة حب في حياة نجمة كبيرة أخرى.. وشقيقته اصبحت احد مشاهير الفن ولكنها اعتزلت في هدوء 2 15/10/2017 - 9:38 ص

وقرر أحمد مظهر أن يستثمر إحدى هواياته في إصلاح السيارات والتعامل مع الأعطال الميكانيكية عام 1972، وافتتح ورشة إصلاح سيارات كبيرة في منزله بمساعدة بعض أصدقائه، حيث كان من المعروف عنه شغفه الشديد بالميكانيكا واصلاح السيارات، كما فكر أيضا في افتتاح استوديو للتصوير الفوتوغرافي بعدما حصل على دورة تدريبية مكثفة في التصوير الفوتوغرافي، ولكنه تراجع عن هذا القرار وبفي لسنوات طويلة يشارك بأعمال سينمائية وتليفزيونيو مميزة، كما تسامح مع السندريلا سعاد حسني وعاد ليعمل معها عام 1978 في فيلم «شفيقة ومتولي».

وكان للراحل قصة طريفة مع النجمة ميرفت أمين التي طاردته شائعة حبه لها ووقوعه في غرامها وزواجه السري منها، كانت ميرفت التحقت بكلية الآداب لدراسة اللغة الإنجليزية التي كانت تتحدثها بطلاقة، وفي الجامعة انطلقت موهبتها الفنية حين اشتركت في فريق التمثيل بالجامعة وقدمت على مسرحها عددا من المسرحيات كان أشهرها «يا طالع الشجرة» للأديب توفيق الحكيم.

وكان لأحمد مظهر شقيقة الفنانة فاطمة مظهر، على الرغم من أنها شقيقة لنجم كبير، إلا أنها لم تتلق منه أية نصائح أو مساعدة خلال مشوارها الفني، فلم يكن يفضل مساعدتها أو ترشيحها في أعمال فنية، لأنه كان يرفض عملها بالفن وكان يفضل انها تكمل دراستها، وخاضت طريقها بمفردها، ورغم ذلك استطاعت أن تضع بصمتها وتحقق نجاحا بعيدا عن فارس السينما، واستمرت في الفن حتى قررت الاعتزال في هدوء.