انتشار ظاهرة عنف الزوجات ضد الأزواج

تدأول رواد مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قال مروجيه انه لزوجة تقوم بضرب زوجها بمساعدة أولادها  حيث ظهر من خلال المقطع سيدة في العقد الثالث من عمرها وهى ممسكة بحزام من الجلد وتقوم بضرب الرجل في أماكن متفرقة من جسده بالإضافة إلى مجموعة من الشباب أعمارهم تقارب العشرون عاماً بينما عمد احدهم إلى القيام بالتصوير، ولم يظهر من خلال الحديث بينهم أسباب قيامهم بضرب الرجل الذي بدا عليه مظاهر الأعياء الشديد من جراء الاعتداء عليه بتلك الطريقة.

صورة تعبيرية

ويبدو من خلال الحديث المتدأول بين الذين ظهروا في المقطع المصور المشار إليه اللي  انهم يقطنون ببلاد المغرب العربي  وقد لاقى الفيديو ردود أفعال واسعة والتي تمثلت في استنكار الاعتداء على الزوج بهذه الطريقة  وأيضا إلى القيام بالتصوير.

وتجدر الإشارة إلى أن السينما العربية قد قامت بتناول مشكلة عنف الزوجات ضد الأزواج من خلال أعمال فنية كثيرة نذكر منها على سبيل المثال فيلم المرأة والساطور والذي وثق ظاهرة قتل الزوجات للأزواج حيث استند مؤلف قصة هذا الفيلم من بعض القضايا التي نشرتها الصحف عن قتل الأزواج.

هذا وقد قام علماء النفس بتعريف ظاهرة اعتداء الزوجات إلى الازواج بانها من الظواهر المنحرفة قد يكون ناتجاً عن اسباباً مرضية مع العلم بانها ليست من الظواهر القاصرة على المجتمعات العربية بل تتواجد في دول عدةً من العالم. ونعتذر عن عرض الفيديو لما به من مشاهد عنيفة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.