الفنانة (ناهد يسري) تكشف السبب الحقيقي لاعتزالها الفن وارتدائها الحجاب

اليوم الاثنين الموافق 6 مارس 2017 تبلغ الفنانة والممثلة الكبيرة (ناهد يسري) من العمر سبعون عاما تقريبا، هذه الفنانة الكبيرة التي أثرت السينما المصرية بالكثير من الأعمال السينمائية التي طالما تم تصنيفها على أنها للكبار فقط، حيث شاركت هذه الفنانة الكبيرة في الكثير من الأفلام ذات الانتاج المشترك بين مصر ولبنان، ولعل أهم أفلامها (امرأة من نار وأبناء للبيع وسيدة الأقمار السوداء)، وهذا الفيلم الأخير كان هو السبب الحقيقي لشهرة هذه الفنانة الكبيرة، حيث أحدث هذا الفيلم السينمائي ضجة كبيرة في مصر والوطن العربي بسبب تضمنه لكثير من مشاهد الإغراء.

ناهد يسري تعتزل الفن

هذا وقد قامت هذه الفنانة الكبيرة باعتزال الفن نهائياً في عام 1990وارتدائها الحجاب  بعد تعرضها لحادث مروع في بيروت بلبنان أحدث بها بعض التشوهات في وجهها، وبعدها بفترة قررت التزوج من رجل لبناني بعيد عن الوسط الفني نهائياً وأنجبت منه ابنتها الوحيدة، وبعد مرور فترة من الزمن أقنعها زوجها للعوة إلى الفن مرة أخرى، وبالفعل عادت وقامت ببعض الأدوار الصغيرة البعيدة عن الإغراء في بعض الأفلام.

أما عن سبب ارتدائها الحجاب واعتزالها التمثيل، قالت الفنانة (ناهد يسري) لم أكن أعلم أن هناك حجاب أصلا، ولكن سمعت آية قرانية في سورة النور هى التي كانت سببا في ارتدائي للحجاب، بعد أن علمت من هذه الآية أن الحجاب فرض على كل مسلمة، وهذه الآية هى قوليه تعإلى (وليضربن بخمورهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن).


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.