الفنانة فلة الجزائرية تبكي وتعلن إعتزالها الفن نهائياً وتترك رسالة مؤثرة للجمهور

فاجأت الفنانة فلة الجزائرية محبها وجمهورها أمس بإعلان إعتزالها الفن نهائياً وبدون راجعة وذلك من خلال برنامج بث مباشر على قناة النهار الجزائرية وكشفت فلة الجزائرية وهي في حالة من البكاء الشديد أسباب إعتزالها الفن وذلك بسبب التجاهل والتهميش ضدها من قبل البعض خاصة في الجزائرمنذ سنوات.

الفنانة فلة الجزائرية تبكي وتعلن إعتزالها الفن نهائيا وتترك رسالة مؤثرة

فلّة الجزائرية تعلن اعتزالها الفن.

مؤكدة أن الأجواء الفنية لم تعد مناسبة لها ولم تستطيع الإستمرار بالغناء لأنها لم تأخذ حظها بجانب سنها خاصة أنها تعاني من مشاكل صحية بالعمود الفقري كما قالت أنها سوف تتجه إلى القيام بمشروع تجاري خاص بها ووجهت إعتزار لكل جمهورها وطلبت منهم أن يسامحوها لأنها  لم تأخذ حقها في حياتها لكن الله سيعطيها حقها وسيكون  موضحة أن هناك ألبوم أخير لها من مسيرتها الفنية سيصدر قريبا.

وانهالت الردود والتعليقات من قبل محبها وجماهيرها ومنهم من طالبها بالرجوع عن قرارها لأنهم سيتفقدون صوتها الجميل وأنها رمز من رموز عملاقة الفن العربي والجزائري ويذكر أن المطربة فلة الجزائرية قدمت الكثير من الأغاني الناجحة التي لاقت شهرة كبيرة ًفي الجزائر والوطن العربي من أشهرها تشكرات، وأهل المغنى، ولا حتى ثانية، كي اليوم، تحدثت معاك، يا قلبي، يزيد الشوق، أنا جزائرية، راني جاي والمعكرة بالإضافة الى  ثنائيات أدتها مع فنانين عرب من بينهم الفنان  وليد توفيق، الفنان زين شاكر، عادل العراقي.