الفنانة رغدة تقص شعرها في حلب وفاء لنذرها منذ عام وكلمات مؤثرة منها (صور)

رغدة فنانة سورية من مواليد 26 نوفمبر 1958 تعيش بمصرحاليا، وقد جاءت إليها لأول مرة في أواخر السبعينات حيث كانت تدرس بكلية الآداب جامعة القاهرة واتجهت للعمل بالتمثيل في مصر وسوريا حتى أصبحت من أشهر الفنانات في فترة الثمانينات والسبعينات، ورغم موهبتها بالتمثيل إلا أن لها العديد من المواهب الفنية الأخرى مثل كتابة الشعر وكتابة مقالات في العديد من الصحف المصرية، يظهر جليا اهتمامها البالغ بالكثير من القضايا العربية ولها عدة مواقف سياسية كثيرة كماتثير الكثير من الجدل بسبب دعمها للنظام السوري وتأيدها للرئيس بشار الأسد.

رغدة

رغدة تقص شعرها فيحلب وفاء لنذرها منذ عام

دائما ما تتحدث رغدة عن موقفها المناهض للثوة السورية وتأيدها الكامل للنظام السوري لدرجة أنها تعرضت للاغتيال بسبب هذه التصريحات الجريئة كما أن والدها تعرض للقتل وقد كان يعيش بسوريا، ولم تكتفي بتأيدها لنظام بشار الأسد بل هاجمت كل الدول العربية التي تقف ضد سوريا وتساهم في تدميرها على حد قولها وذكرت على رأس هذه الدول قطر

وعندما حلت رغدة ضيفة في برنامج (ولاتحلم) للاعلامي “نيشان” عام 2014 هاجمت الشيخة موزة كثيرا خلال اللقاء وتحدثت عم الكثير من الأسرارعن علاقتها بها وكيف تبدلت شخصيها منذ معرفتها بها خلال سنوات عدة لدرجة أنها وصفتها بالحوار بأنها تحولت لشيطانها وقالت “فجأة رأينا الشيطان امراة”

رغدة
رغدة

وخلال لقاء مع برنامج هنا العاصمة في ابريل الماضي نذرت رغدة بقص شعرها في واحدة يعد الله الجابري عند خروج آخر ارهابي من حلب على حد قولها وعندما تتمكن من دخول حلب وبالفعل نشرت صور لها وهى تحمل في يدها مقصا استعدادا لوفائها بالنذر  وكتبت هذه الأبيات

الفنانة رغدة تقص شعرها في حلب وفاء لنذرها منذ عام وكلمات مؤثرة منها (صور) 1 14/6/2017 - 4:32 م

هنا
مزقت في بدء الحرب صمتي
وهنا بايعت جيشنا
بأعلى صوتي
ورفرف عالياً بيدي
علم بلادي المؤيد
ضد كل خائن
ومدنس ومعتدي
رفع علم الانتداب حالماً
بإسقاط البلاد
وهنا وضعت حياتي في كفة
ووازيتها في الأخرى بموتي

وراهنت على الملأ أن تعودي
ياحلب القلب ونبضه المعبود
فصمودك أبى إلا أن تجودي
بتاريخ وأدك لمعتد عربيد
فجيشنا أبداً لا يساوم
على دهب بحديد
حين يرافقه ياحلب
زند صبرك المعهود
لتعودي ياشهباء حرة
محررة من العبيد
إلى كنف إبائك
في حضن البلاد

وهنا وعدتك ياحلب
في ساحة سعدالله أن أكون
يوم خلاصك لكن
برفقة رهان مقصي المسنون
وأن في هوائك ياحلب
وملىْ السمع وكل العيون
سأحرر خصلاً من شعري
وأقص معها ألسنة شكهم المأفون
فنساؤك ياحلب إن وعدوا بأمر
قالوا له كن فيكون


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of ع
    ع يقول

    تحيه كبيره الفنانه رغده العظيمه ومبروك لحلب ولسوريا