«الشيشة وحلاقة ذقنها».. أزمات فتحت النار على الفنانة الشابة راندا البحيري

راندا البحيري هي إحدي الفنانات الشابات اللاتي إقتحمن الوسط الفني وعرفهم الجمهور في وقت قصير، سواء من خلال أعمالها السينمائية أو الدرامية أو من خلال لقاءتها الصحفية، وفي الآونة الأخيرة إرتبط اسمها بالعديد من المشكلات والأزمات ونُشرت صورها عبر مواقع التواصل الإجتماعي بسبب مواقف صدرت منها أغضب البعض، والتي كان بعضها شخصية وأخري فنية نتجت عن أدوارها زادت فيها عن الحد الذي يتقبله المشاهد، وفي هذا التقرير سوف نرصد أهم الأزمات المثيرة التي أثارت الجدل حولها.

«الشيشة وحلاقة ذقنها».. أزمات فتحت النار على الفنانة الشابة راندا البحيري 2 15/4/2018 - 4:16 م

«الشيشة وحلاقة ذقنها».. أزمات فتحت النار على الفنانة الشابة راندا البحيري 1 15/4/2018 - 4:16 م

أزمة نفسية

منذ شهور سابقة مرت راندا بأزمة نفسية حادة وهذا ما أوضحته من خلال تدوينة نشرتها عبر حسابها الرسمي على موقع وتطبيق تبادل الصور “إنستجرام” لتعتذر لجمهورها وأصدقائها عن المناسبات التي لم تحضرها كما وعدتهم بما فيهم عزاء والدة المطرب الشعبي سعد الصغير، مؤكدة على أنها لم تستطع أن تكون متواجدة بجانب أحد.

وبرغم من كونها رفضت الإفصاح عن تلك الأزمة التي تتحدث عنها، إلا أن متابعيها وجمهورها وأصدقائها تفاعلوا معها كثيرًا متمنين لها أن تخرج من تلك الحالة بسلام.

تعرضها لـ«النصب»

تعرضت راندا لعملية نصب من قبل إحدي الشركات الخاصة بالعقار، حيث طلب منها وسيط باسم الشركة بأن تقطع سفرها وتعود إلي مصر من أجل حدث ترويجي ضخم لشركة عقارية، وبعدما روجت للمشروع كما طُلب منها، تفاجأت في النهاية بعدم حصولها على الأجر المتفق عليه، ووقعت حينئذ في حيرة ولا تعرف من الذي قام بالإحتيال هل هي الشركة نفسها أم الوسيط، وذكرت بأنها قد أجرت العديد من المكالمات الهاتفية ولم يستجب أحد منهم.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.