السر الحقيقي للثراء والغنى المالي .. ملخص بسيط لكتاب “المفتاح الرئيسي للثراء” للكاتب “نابليون هيل”

جميعنا نحلم كل يوم بأننا أغنياء، ولكن من منا يسعى لتحقيق هذا الحلم، القليل فقط هم من يسعون للثراء والغنى المالي.

السر الحقيقي للثراء والغنى المالي .. ملخص بسيط لكتاب "المفتاح الرئيسي للثراء" للكاتب "نابليون هيل"

وقد شرحنا من قبل الفرق بين تفكير الأثرياء والأغنياء في شرح كتاب “أب غني وأب فقير”.

وفي هذا الكتاب يوضح لنا الكاتب نابليون هيل (Napoleon Hill) العادات والطرق الصحيحة التي يتبعها الأغنياء للوصول للثروة المالية.

أولاً : تعريف الثروات عند نابليون هيل.

يشرح الكاتب أنه ليس من الضروري أن تكون الثروة في المال فقط، ولكن هناك ثروات أعظم من المال، فالمال وحده ليس كافياً للوصول إلى السعادة في حياتك.

وبالتالي فقد وضع هيل في كتابة ما أسماه (الثروات الإثنى عشر – The twelve riches)، ومن أهم هذه الثروات هي ثروة “العقلية الإيجابية” وهي أن يمتلك كل فرد منا عقلية تساعده على التطور في حياته، وعقلية متفائلة.

وأوضح نابليون أنه بعدما يمتلك الشخص عقلية إيجابية يجب عليه أن يمتلك ثروة (الصحة الجسدية – physical health) فهي تعتبر المحرك الذي يعمل على دفعك لتحقيق أهدافك، ومن ثم يسعى الشخص لامتلاك ثروة (العلاقات العامة – Public relations) ومن ثم يحصل على ثروة (الصدق مع الآخرين)

ثانياً : طرق الحصول على الثروة.

يجب في البداية استيعاب فكرة المرونة في التفكير، أي يجب على كل شخص يسعى للثروة تقبل الأمور الجديدة التي تظهر في حياته أثناء رحلته للوصول إلى الغنى والسعادة.

وما أقصده بتقبل الأمور الجديدة، مثل المشاكل الشديدة التي ستقابلها في رحلتك، مثل الفقر الشديد في بعض الأوقات، أو حتى التعب الجسدي والنفسي في أوقات أخرى، لذا للوصول إلى الثروة يجب أن يكون الشخص على أتم الاستعداد لمواجهة كل هذه المشاكل للوصول إلى الثروة والسعادة.

ثالثاً : يجب أن تكون أهدافك كبيرة ومحددة وواضحة.

في هذه النقطة باختصار أراد الكاتب أن يوضح لنا أنه إذا أردت الوصول إلى النجوم يجب أن تطمح إلى القمر فإذا فشلت ووقعت فستقع بين النجوم.

اي يجب أن تكون أهدافك كبيرة جداً وتسعى لتحقيقها، وحتى إذا فشلت فستكون في وضع جيد وستصل لمسافة كبيرة من هدفك الأساسي.

ونصحنا الكاتب أيضاً بألا نتردد في اتخاذ القرارات طالما كانت الصورة واضحة جداً أمامنا، واستدل بقول رجل الأعمال المعروف (اندرو كارنيجي – Andrew Carnegie) حينما قال “أن الشخص الذي لا يستطيع الوصول إلى قرار فوري رغم وضوح المعطيات هو شخص متردد لا يستحق الفرصة”.

رابعاً : عادة قوية يمكنها أن توصلك للثراء السريع.

هناك عادة واحدة تمكنك من الوصول للثراء، وهي بذل جهد إضافي بدون انتظار المقابل، فعندما تبذل مجهود إضافي بدون النظر الى المقابل فإنك بذلك تفعل مثلما يفعل الفلاح في أرضه، وهو أنه يضع البذور ويسقي الأرض ويبذل مجهود دون النظر إلى المقابل في الوقت الحاضر، لأنه يعلم أن هناك مكافأة لكن بعد وقت ما في المستقبل، وذلك ما يسمى بالاستثمار في المجهود، وهو أنك تبذل مجهود في الوقت الراهن لتتلقى المقابل لكن في المستقبل.

وفي النهاية فإن الحصول على عادات شخصية جديدة، تساعدك على الحصول على ارتقاء أكبر، وبالتالي الحصول على الثروة والسعادة التي تريدها في حياتك.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.