اخيراً الفنانة نبيلة عبيد تخرج عن صمتها وترد على حقيقة سفرها لفرنسا وإصابتها بهذا المرض

الفنانة نبيلة عبيد، فنانة منفردة بأعمالها السينمائية الناجحة وطريقة تمثيلها التي تنفرد بها وسط نجمات الوسط الفني، أصبحت الفنانة نبيلة عبيد غير موجودة عالساحة الفنية بعد أن كبرت في السن، ولكنها تظهر بقلة وتحاول أن تكون جميلة وبشرتها شبابية كما كانت، ولكن السن والزمن قادرين على تغير الحال.

نبيلة عبيد

تتغيب الفنانة نبيلة عبيد لفترات طويلة في السفر، وخاصة السفر إلى فرنسا مما جعل الشائعات تنتشر أنها هناك لتقوم بعمل شوبنج، وعمليات تجميلية حتى تعيد شبابها، ولكن خرجت الفنانة نبيلة عبيد من صمتها أخيراً وقالت أن سفرها المتكرر إلى باريس خلال الفترة الماضية، لم يكن بهدف التنزه والترفيه ولكن من أجل العلاج.

وكشفت الفنانة أنها مصابة بالقولون العصبي التقرحي وقالت “كنت أعاني الفترة الماضية من مشاكل بالقولون العصبي؛ لذلك كنت أسافر إلى باريس من أجل المتابعة مع أحد الأطباء المعروفين، ولكني لم أحب وقتها الإعلان عن حالتي الصحية؛ حتى لا يقلق الجمهور عليَّ”.

وطمأنت الفنانة نبيلة عبيد جمهورها بقولها: “الحمد لله؛ بدأت حالتي تتحسن كثيراً، وهو ما شجعني على قبول التواجد في مهرجان شرم الشيخ السينمائي المقبل كضيفة شرف، كما أسعدني قرار المهرجان بتكريمي”، وتشارك الفنانة نبيلة عبيد بعد تحسن صحتها في المؤتمر الصحفي، لإعلان تفاصيل الدورة الأولى لمهرجان شرم الشيخ للسينما العربية والأوروبية، وتشارك فيه الفنانة نبيلة عبيد كضيفة شرف.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.