احداث الحلقة 21 الجزء الثالث من مسلسل جودا أكبر، احداث مثيرة وعجيبة

أحداث المسلسل جودا أكبر يدور حول حب يجمع بين طرفين بين إمبراطور المغول وهو مسلم الديانة واسمه “اكبر”، وبين فتاة من الهندوس راجبوت، أميرة تسمى “جودا“.

جودا اكبر

وتدور قصة المسلسل حول ملحمة درامية كانت في القرن الـ 16، بين أكبر زواج بين الإمبراطور المغولي المسلم “جلال الدين محمد اكبر” وبين الأميرة من الهندوس تدعى “جودا باي” أميرة مدينة راجبوت.

احداث الحلقة 21  الجزء الثالث من مسلسل جودا اكبر

المسلسل يسلط أضوائه على كيفيه الزواج السياسي ويتحول إلى قصه حب تغير مجر مصير بلاد الهند، ويصور بعض الحروب في هذا الوقت من الزمان، وبعض العلاقات بين الدول المغول ودول راجبوت الهندوس، وكيف كانت تسير الأعمال في الممالك وبين الحكام وتأثيرها على قصص الحب.

وقد تزوجت الأميرة “جودا” من الإمبراطور “جلال” رغمًا عنها، وكانت في البداية تكره الإمبراطور، لكن تزوجها بهدف توسيع إمبراطوريته ومملكته في راجبوتانا ” أرض الراجبوت الباسلة”، ومع الوقت تحولت هذه العلاقة إلى قصة حب استطاعت بدورها أن تغير وتحول مصير الهند بأكملها.

احداث الحلقة 21  الجزء الثالث من مسلسل جودا اكبر

وقد شهدت الحلقة 21 في الجزء الثالث أحداث جديدة، حول قرار “شهيناز” أن تراقب الملك “جلال” حتى تصل إلى  والدتها من خلال مراقبتها له.

والملك جلال كان عائد إلى القصر أثناء الحرب خرج عليه بعض الأشخاص ليقتلوه ولكن وصل رجاله في الوقت المناسب لإنقاذه.



اترك تعليقا